قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

لا يزال نادي برشلونة يسعى لاستعادة لاعبه الدولي الإسباني مانويل نوليتو، مهاجم نادي سيلتا فيغو، في "الميركاتو" الصيفي الحالي بعدما فشل في محاولته الأولى خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية.

وكان نوليتو لاعباً في صفوف فريق الرديف لبرشلونة في موسم 2010-2011، لكنه شارك في 5 مباريات مع الفريق الأول، قبل أن يرحل إلى نادي بنفيكا البرتغالي ثم غرناطة الإسباني، فسيلتا فيغو الإسباني في صيف 2013.
 
وأوضحت صحيفة "سبورت" الإسبانية، أنه وعلى على الرغم من أن روبرت فرنانديز، السكرتير الفني لبرشلونة، والمكلف باستقدام اللاعبين الجدد لم يتحدث في مؤتمره الصحفي الأخير عن نوليتو، إلا أنّ المهاجم الدولي الإسباني يعتبر من أولويات برشلونة خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.
 
وأشارت ذات الصحيفة الكاتالونية، إلى أنّ نادي برشلونة، سيغلق ميزانية موسم 2015-2016 في نهاية يونيو الحالي، وبالتالي فمع فتح الميزانية الجديدة، شهر يوليو المقبل، سيكون بوسعه دفع القيمة المالية المطلوبة للحصول على خدمات اللاعب نوليتو، والتي كانت السبب في رفض نادي سيلتا فيغو تسريح نجمه الأول، حيث تبلغ قيمة الشرط الجزائي لعقده 18 مليون يورو.
 
ويعتبر نوليتو، البالغ من العمر 29 سنة، من اللاعبين المفضلين لمدرب "البارسا"، لويس إنريكي، الذي كان يشرف عليه، قبل ثلاثة مواسم في فريق سيلتا فيغو ، حيث تطور أداء اللاعب بشكل كبير وأصبح أحد الركائز الأساسية لخط هجوم منتخب إسبانيا.