قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رفض مدافع نادي إيفرتون الإنكليزي جون ستونز المطلوب من كبار أندية القارة الأوروبية الرحيل عن البريمير ليغ واللعب في دوري جديد.

وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن المدافع الدولي الإنكليزي جون ستونز أعلن رغبته في البقاء في الدوري الإنكليزي الممتاز وعدم الرحيل إلى الدوري الإسباني.

وأضافت الصحيفة البريطانية أن إدارة إيفرتون رفضت الأسبوع الماضي عرضاً من برشلونة الإسباني من أجل انتقال مدافعها الشاب إلى ملعب كامب نو.

وأشارت إلى أن جون ستونز يفضل الانتقال إلى صفوف مانشستر سيتي واللعب تحت قيادة المدرب الإسباني بيب غوارديولا على الرحيل إلى الليغا الإسبانية.

ولفتت إلى أن ستونز هو من طلب من إدارة إيفرتون برفض العرض المقدم من إدارة برشلونة الذي يتضمن حصوله على 5.5 مليون يورو كراتب سنوي بالإضافة إلى المكافآت المالية في حال الفوز والتتويج بالألقاب والبطولات.

وأوضحت أن عقد ستونز يمتد مع التوفيز حتى صيف عام 2019 وسط توقعات بأن يصبح أغلى مدافع في تاريخ كرة القدم في حال أصر ناديه على مطالبه المالية التي تقدر ما بين 80 و90 مليون يورو.

وأكملت أن غوارديولا يسعى للتعاقد مع مدافع آخر هو الفرنسي إيميريك لابورتي من أتلتيك بلباو إلى جانب جون ستونز بالطبع من أجل تعزيز دفاعات السيتزن في الموسم الكروي المقبل رغم توقعات بمنافسة برشلونة الذي يضع المدافعين الشابين على أجندته في الصيف الحالي.