قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

 أكد اللاعب الدولي الألماني مسعود أوزيل، نجم نادي آرسنال الإنكليزي، أنه لا يبال بالإننقادات التي يتعرض لها، وخاصة من تلك التي تصدر من طرف المحليين الرياضيين واللاعبين السابقين. 

 وعلى الرغم من الموهبة الكبيرة التي يتمتع بها النجم الألماني أوزيل ذو الأصول التركية إلّا أنّه يظهر خلال المباريات وكأنه لا يلعب بكل قدراته و بدون حماس كبير مثلما حدث في اللقاء الأخير لمنتخب بلده أمام نظيره البولندي(0-0) لحساب بطولة أمم أوروبا لكرة القدم، المتواصلة حالياً بفرنسا، ما دفع الكثير من الملاحظين لانتقاد هذه الطريقة في اللعب، على غرار أسطورة نادي بايرن ميونخ ،محمد شول.
 
وعلّق أوزيل على هذه الانتقادات الأخيرة، من خلال تصريحات لشبكة " ايسبين" الأمريكية، قال فيها: "أنا آسف ولكن لكي أكون صادقاً لا يهمني ما يقوله الآخرين! .يوجد دائماً الأشخاص الذين يحبون الإفصاح عن أرائهم التي عادة ما تكون سلبية، كل هذا لا يهمني ولا يشغلني أبداً".
 
وأضاف النجم الألماني قائلاً:"كل لاعب سابق يريد أن يتصدر عناوين الصحف يفصح عن رأيه والذي يكون كان على حسابي، لا يهمني رأي أي شخص باستثناء المدير الفني، السيد لوف هو من عليه توجيه التعليمات لي، أنا استمع له وهو يخبرني بما عليّ القيام به".
 
وتابع أوزيل مدافعاً عن نفسه :"لا أرغب في إثبات أي شيء لا لنفسي أو للجماهير، هدفي فقط هو مساعدة الفريق.. البعض يربط أدائي بكم الأهداف التي أسجلها أو أصنعها ولكن هناك 90 دقيقة، الأمر مرتبط بما أقدمه على أرض الملعب خلال المباراة".
 
وختم بكل تواضع :"يقول البعض إن علي أن أكون أكثر أنانية، ولكن أنا اللاعب الذي يمرر الكرة للاعب آخر في وضع أفضل للتسجيل، لن أغير طريقة لعبي، لقد كانت ناجحة جداً خلال السنوات الماضية".