قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أهدر قائد منتخب إسبانيا سيرجيو راموس ضربة جزاء أمام كرواتيا في الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة لكأس الأمم الأوروبية المقامة حالياً في فرنسا حتى الـ10 من الشهر المقبل.

وشهدت الدقيقة الـ70 من عمر مباراة إسبانيا وكرواتيا إهدار راموس لركلة جزاء تحصل عليها المنتخب الإسباني في وقت كانت تشير فيه النتيجة إلى التعادل الإيجابي بين الفريقين بهدف لمثله.

وأظهرت لقطات تلفزيونية قيام نجم خط وسط منتخب كرواتيا لوكا مودريتش الذي تواجد على مقاعد الاحتياط بسبب الإصابة وهو يخبر مواطنه وقائده داريو سيرنا بمكان تسديدة الكرة مطالباً إياه بضرورة الإسراع وإبلاغ حارس المرمى من أجل التصدي لها ومنع تقدم الإسبان في النتيجة.

وشددت وسائل الإعلام الإسبانية على أن الدولي الكرواتي كان يعلم يقيناً أين سيسدد راموس ركلة الجزاء بفضل معرفته الكبيرة بزميله ضمن صفوف ريال مدريد.

ودفعت إسبانيا ثمن إهدار ركلة الجزاء باهظاً بعدما سقطت في الدقائق الأخيرة أمام كرواتيا بفضل هدف بريسيتش ما كلفاها فقدان صدارة المجموعة الرابعة وإنهاء الدور الأول في المركز الثاني.

وبناء على هذه النتيجة، ستواجه إسبانيا منافساً قوياً في الدور ثمن النهائي من يورو 2016 هو إيطاليا في إعادة إلى نهائي البطولة القارية قبل 4 سنوات من الآن.

 

شاهد ضربة الجزاء الضائعة لراموس أمام كرواتيا: