قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

استهل المنتخب الإيطالي مشواره في نهائيات كأس الأمم الأوروبية على أفضل نحو ممكن إثر فوزه بثنائية نظيفة على بلجيكا فيما انتهت المباراة الثانية في المجموعة الخامسة بالتعادل الإيجابي بين السويد وجمهورية إيرلندا. وأنقذ بيكيه إسبانيا من الحرج وقادها لفوز قاتل على حساب التشيك.


إيلاف-الفرنسية:&تفوقت واقعية منتخب ايطاليا على موهبة نظيره البلجيكي فخرج فائزا 2-صفر&الاثنين في ليون ضمن المجموعة الخامسة في اولى مباريات القمة ضمن كأس اوروبا لكرة القدم التي تستضيفها فرنسا حتى العاشر من الشهر المقبل.

وسجل ايمانويلي جاكيريني (32) وغراتسيانو بيليه (90+3) الهدفين.

وتعادلت جمهورية ايرلندا مع السويد 1-1 اليوم ايضا في المجموعة ذاتها.

وتصدرت ايطاليا، وصيفة بطلة النسخة السابقة، ترتيب المجموعة بعد الجولة الاولى برصيد 3 نقاط مقابل نقطة لكل من ايرلندا والسويد، ولا شيء لبلجيكا.

وفي الجولة الثانية، تلعب ايطاليا مع السويد في 17 الجاري، وبلجيكا مع جمهورية ايرلندا في اليوم التالي.

ولم تشهد البطولة غزارة في الاهداف وكانت نتائجها عادية حتى الان واكبرها قبل فوز ايطاليا سجل في مباراة الافتتاح بين فرنسا ورومانيا (2-1)، وويلز مع سلوفاكيا (2-1) والمانيا واوكرانيا (2-صفر).

وتسعى ايطاليا، بطلة العالم اربع اعوام 1934 و1948 و1982 و2006، الى اللقب الثاني في كأس اوروبا بعد 1968، في حين ان افضل نتيجة لبلجيكا في النهائيات القارية حلولها ثانية عام 1980 وثالثة عام 1973.

وتميل الكفة بوضوح لمصلحة ايطاليا التي فازت 13 مرة في 21 مباراة بينهما مقابل 4 هزائم ومثلها تعادلات.

يذكر انها المرة الثالثة التي يلتقي فيها المنتخبان في النهائيات القارية وجميعها في دور المجموعات، الاولى عام 1980 وانتهت بالتعادل السلبي، والثانية في النسخة التي استضافتها بلجيكا وهولندا عام 2000 وفازت ايطاليا بثنائية نظيفة.

غيابات مؤثرة

ويفتقد المنتخبان في البطولة عناصر مؤثرة، واذا كانت ايطاليا تلقت ضرباتها في مركز صناعة اللعب باصابة لاعبي وسط باريس سان جرمان الفرنسي ماركو فيراتي ويوفنتوس كلاوديو ماركيزيو وميلان ريكادرو مونتوليفو، فان بلجيكا تعاني من غيابات وازنة في خط الدفاع ابرزها قائدها فنسان كومباني (مانشستر سيتي الانكليزي) ونيكولاس لومبارتس (زينيت سان بطرسبورغ الروسي) وديدريك بوياتا (سلتيك الاسكتلندي) وبيورن انغلز (كلوب بروج).

ودفع انطونيو كونتي مدرب ايطاليا بالحارس المخضرم جانلويجي بوفون، وبثلاثي الدفاع اندريا بارزالي وليوناردو بونوتشي وجورجو كييليني، مع خمسة لاعبين في الوسط هم انطونيو كاندريفا وماركو بارولو ودانييلي دي روسي وايمانويلي جاكيريني وماتيو دارميان والمهاجمين ايدر وغراتسيانو بيليه.

وسيرحل كونتي بعد البطولة للاشراف على تشلسي الانكليزي.

من جهته، اعتمد مارك فيلموتس مدرب بلجيكا على حارس تشلسي الانكليزي تيبو كورتوا، والمدافعين لوران سيمان وتوبي الدرفيريلد وتوماس فرمايلن ويان فيرتونغن، وتمثلت نقطة القوة في التشكيلة بخط الوسط حيث يوجد ادين هازار وكيفن دي بروين ومعهما اكسل فيتسل وراديا ناينغولان ومروان فلايني، ودفع بروميلو لوكاكو مهاجما وحيدا.

وانطلقت ايطاليت بهجمة مرتدة سريعة وصلت منها الكرة الى ايموبيلي الذي سار بها ثم اطلقها صاروخية لكن كورتوا ابعدها ببراعة منقذا مرماه من هدف ثان قبل النهاية بست دقائق.

ايقاع سريع

بدأت المباراة بايقاع سريع ومفتوح من الطرفين، لكن الفرصة الاولى كانت بلجيكية في الدقيقة العاشرة من كرة قوية من نحو 30 مترا سددها ناينغولان وارتمى لها الحارس بوفون وحولها الى ركنية، وسدد اللاعب نفسه كرة أخرى من بعيد ايضا تابعت طريقها على يمين المرمى (22).

وانتظر الطليان نصف ساعة تقريبا لتهديد مرمى بلجيكا، فبعد كرة غير خطيرة لبيليه على يسار المرمى (29)، خطفوا هدف السبق اثر كرة رائعة من بونوتشي من منتصف الملعب تماما خلف المدافعين واستقبال اروع من جاكيريني الذي انسل خلف المدافعين ووضعها في الزاوية اليسرى للمرمى لحظة خروج كورتوا للتصدي له (32).

واطلق كاندريفا كرة قوية بيسراه ابعدها كورتوا بقبضتيه الى ركنية (35).

وسنحت فرصة ذهبية امام الاتزوري لتعزيز تقدمه حين تهيأت كرة امام بيليه فارتقى لها وتابعها برأسه لكنها مرت قرب القائم الايسر مباشرة (36).

استمر الاداء متكافئا في الشوط الثاني، فالمنتخب الايطالي لم ينكفىء كعادته الى منطقته للدفاع عن تقدمه، في حين ان المنتخب البلجيكي وجد صعوبة في اختراق الدفاعات الايطالية وتشكيل خطورة كبيرة على مرمى بوفون.

وحصلت بلجيكا على فرصة للتسجيل من هجمة مرتدة نموذجية حول منها هازار الكرة الى دي بروين الذي حضرها الى لوكاكو الغائب تماما عن المجريات فارسلها بيسراه من خارج المنطقة مرت قريبة جدا من القائم الايسر لمرمى بوفون (53)، لكن نظيره كورتوا حال بعد لحظات قليلة فقط دون اهتزاز شباكه ثانية بابعاد كرة من رأس بيلي كانت في طريقها الى الزاوية اليمنى.

وضغط المنتخب البلجيكي في نصف الساعة الاخير، واشرك فيلموتس المهاجم دريز ميرتنز بدلا من لاعب الوسد ناينغولان، ثم اشرك ديفوك اوريجي ويانيك كاراسكو مكان لوكاكو وسيمان، لكن الدفاع الايطالي بقي متماسكا وكان يشتت اي كرة تدخل منطقته مباشرة.

تحرك هازار في مركزه المفضل في الجانب الايسر جيدا فازدادت خطورة بلجيكا التي كادت تدرك التعادل اثر كرة عالية تابعها اوريجي برأسه عالية قليلا عن المرمى (82).

وتكرر مشهد هدف اللحظات الاخيرة في هذه البطولة اذ اضافت ايطاليا الهدف الثاني في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع من هجمة مرتدة حضر على اثرها كاندريفا كرة من الجهة اليمنى الى بيليه الذي اسكنها الشباك.

* مثل ايطاليا

&جانلويجي بوفون - اندريا بارزالي وليوناردو بونوتشي وجورجو كييليني - انطونيو كاندريفا وماركو بارولو ودانييلي دي روسي (تياغو موتا، 77) وايمانويلي جاكيريني وماتيو دارميان (ماتيو دي تشيليو، 59)- ايدر (تشيرو ايموبيلي، 75) وغراتسيانو بيليه

- المدرب: انطونيو كونتي

* مثل بلجيكا

تيبو كورتوا - لوران سيمان (يانيك كاراسكو، 76) وتوبي الدرفيريلد وتوماس فرمايلن ويان فيرتونغن - اكسل فيتسل وراديا ناينغولان (دريز ميرتنز، 62) وكيفن دي بروين ومروان فلايني وادن هازار - روميلو لوكاكو (ديفوك اوريجي، 73)

- المدرب: مارك فيلموتس

* الحكم

&الانكليزي مارك كلاتنبورغ

&

شاهد أهداف مباراة إيطاليا وبلجيكا

&

&استمرار الذكريات السيئة مع ايرلندا على استاد فرنسا بتعادلها مع السويد

واستمرت الذكريات السيئة لمنتخب جمهورية ايرلندا لكرة القدم على استاد دو فرانس بتعادله مع نظيره السويدي 1-1&في افتتاح منافسات المجموعة الخامسة ضمن كأس اوروبا 2016 المقامة في فرنسا حتى 10 يوليو.

ولا يعتبر التعادل بحد ذاته ذكرى سيئة، وانما وقوع هذا التعادل بالنيران الصديقة بعد ان تقدمت ايرلندا في مستهل الشوط الثاني عن طريق ويس هولاهان (48) قبل ان تهتز شباكها من رأس مدافعها سياران كلارك (71 خطأ في مرماه).

وتلعب لاحقا اليوم ايطاليا مع بلجيكا في ختام الجولة.

وعادت جمهورية ايرلندا الى ضاحية سان دوني الباريسية لتلعب مباراتها الاولى في البطولة الاوروبية بعد الذكرى السيئة التي حملتها منه عام 2009 في اياب تصفيات مونديال 2010 في جنوب افريقيا.

وتتلخص الحكاية بان فرنسا تقدمت ذهابا بهدف لنيكولا انيلكا في 14 نوفمبر، وعادلت ايرلندا ايابا بهدف لروبي كين على استاد دو فرانس في 18 منه، فلعب المنتخبان وقتا اضافيا كانت فيه يد المهاجم الفرنسي تييري هنري مثل يد الارجنتيني دييغو مارادونا ضد انكلترا في مونديال 1986، ومرر بها كرة الى المدافع وليام غالاس فسجل هدف الفوز (103).

وانتهج الايرلندي الشمالي مارتن اونيل بعض الخيارات الصعبة في تشكيلة جمهورية ايرلندا دون ان تعرف الاسباب الحقيقة منها تفضيل جارس وست هام الانكليزي دارن راندولوف على المخضرم شاي غيفن (40 عاما) حارس ستوك سيتي.

واستبعد عن التشكيلة الاساسية المهاجم المخضرم روبي كين (35 عاما و67 هدفا في 142 مباراة دولية) لاعب لوس انجليس غالاكسي الاميركي والذي يحمل رمزية كبيرة بالنسبة إلى جمهورية ايرلندا، لانه لم يبل تماما من الاصابة قبل ان يشارك في الدقائق الاخيرة، وفضل اونيل عليه شاين لونغ (ساوثمبتون الانكليزي) او حتى جوناثان والترز (ستوك سيتي) العائد من الاصابة.

في المقابل، لم تخرج تشكيلة السويدي اريك هامرن عن المألوف وجاءت مطابقة تماما للتوقعات.

ولم تشهد الدقائق الاولى التي كان فيها المد الايرلندي باتجاه مرمى السويد اوضح، اي خطورة حتى الدقيقة العاشرة عندما اطلق جف هندريك كرة قوية من خارج المنطقة حولها الحارس السويدي اندرياس ايزاكسون الى ركنية.

ورد ماركوس بيرغ على الفور، لكن الحارس دارن راندولف سبقه الى الكرة، ولم ينجح قائد ايرلندا جون اوشي في افتتاح التسجيل اثر ركلة ركنية من الجهة اليمنى حاول متابعتها فلم تصلها قدمه لتمر بجانب المرمى في الجهة اليسرى بعد ان حاول زميله المدافع سيريان كلارك متابعتها برأسه (17).

ومالت الكفة ميدانيا لايرلندا مجددا بفضل حسن الانتشار والتمرير والاندفاع الى الامام ثم التراجع السريع الى الخلف، وطال انتظار رد الفعل السويدي المباشر باستثناء بعض المحاولات الخجولة من جانب برغ، فيما تراجع ابراهيموفيتش قليلا الى الخلف لمساندة الدفاع وقطع عدة كرات خصوصا من الركلات الركنية.

وضاعت على ايرلندا فرصة ثمينة جدا عندما اطلق روبي برادي كرة قوية من حافة المنطقة علت العارضة وهزت الشبكة بعدما اصابت حبل التثبيت الخلفي (29)، وتآمرت العارضة مع الحارس السويدي لترد ايزاكسون لترد تسديدة هندريك (32)، واطاح زالاتان في اول محاولة بكرة اعادها لها زميل داخل المنطقة الايرلندية ذهبت الى المدرجات (39).

وضاعت على ايرلندا اخر فرص الشوط الاول من كرة مرفوعة من الجهة اليسرى تطاول لها شاين لونغ وجوناثان والترز جيمس ماكارئي برأسيهما لكنها مرت دون ان يلمسها احد (44) .

- واقعية ايرلندية وتهاون سويدي
واستمرت واقعية ايرلندا مقابل تهاون من جانب السويد، وتصدى ايزاكسون في الدقيقة الاولى من الشوط الثاني لتسديدة زاحفة اطلقها هندريك، لكن الامر لم يطل كثيرا بعدما رفع شيموس كولمان كرة من الجهة اليمنى تابعها ويس هولاهان وهي "طائرة" على يسار ايزاكسون (48).

وانطلقت السويد فورا الى الهجوم وحاصرت ايرلندا في منطقتها بعد مشاركة جدية من جانب ابراهيموفيتش في الهجمات فتمت مراقبته من لاعبين او اكثر، واهدر اميل فورسبرغ فرصة ادراك التعادل بعد ركنية وكرة مرتدة من الحارس الايرلندي راندولف اطلقها دون تركيز من مسافة قريبة الى المدرجات (50).

واشرك المدرب هامرن مهاجم سلتا فيغو الاسباني جون غوديتي الذي يفضل ابراهيموفيتش اللعب الى جانيه (58)، وبالفعل كاد التعادل يأتي على الفور بعد كرة عالية رفعها مارتن اولسون من الجهة اليسرى تابعها زلاتان وهي "طائرة" من بين مراقبيه الثلاثة لامست اسفل القائم الايمن وخرجت (60).

وعاد الهدوء الى ارض الملعب بعد العاصفة السويدية القصيرة، ومرت رأسية البديل جيمس ماكلين فوق عارضة ايزاكسون (70)، وصنع ابراهيموفيتش الذي لم يحدد وجهته بعدما قرر ترك باريس سان جرمان الفرنسي، هدف التعادل حين جنح في الجهة اليسرى وارسل عرضية امام المرمى وضع المدافع سياران كلارك رأسه في طريقها فسكنت شباكه خطأ (71).

وتدخل ايزاكسون مجددا في وجه قذيفة جف هندريك، دينامو اللقاء، وحرمه من هدف التقدم مجددا (72)، ودفع اونيل بروبي كين في الدقائق الاخيرة بدلا من ويس هولاهان (78)، وحاول ابراهيموفيتش متابعة عرضية من اولسون فلم ينجح (82).

* مثل جمهورية ايرلندا:

دارن راندولف- شيموس كولمان وجون اوشي وسياران كلارك وروبي برادي- جيمس ماكارثي (ايدن ماكجيدي، 85) وغلين ويلان وجف هندريك- ويس هولاهان (روبي كين، 78)- جوناثان والترز (جيمس ماكلين، 63) وشاين لونغ

- المدرب: الايرلندي الشمالي مارتن اونيل

* مثل السويد:

اندرياس ايزاكسون- ميكايل لوستيغ (اريك يوهانسون، 45) وفيكتور ليندلوف واندرياس غرانكفيست ومارتن اولسون- سيباستيان لارسون واوسكار ليفيسكي (البين ايكدال، 86) وكيم كالشتروم واميل فورسبرغ- ماركوس بيرغ (جون غوديتي، 58) وزلاتان ابراهيموفيتش

- المدرب السويدي اريك هامرن

* الحكم:
الصربي ميلوراد مازيتش

ترتيب المجموعة الخامسة بعد الجولة الاولى:

المنتخب لعب فاز تعادل خسر له عليه نقاطه

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ايطاليا 1 1 - - 2 - 3

ج. ايرلندا 1 - 1 - 1 1 1

السويد 1 - 1 - 1 1 1

بلجيكا 1 - - 1 - 2 -

شاهد أهداف مباراة إيرلندا والسويد

&

&بيكيه ينقذ إسبانيا من الحرج في بداية دفاعها عن اللقب

وكان&المدافع جيرار بيكيه أنقذ&ماء وجه منتخب اسبانيا في بداية حملة الدفاع عن لقبه بطلا لكأس اوروبا في كرة القدم بتسجيله هدف الفوز في مرمى تشيكيا قبيل نهاية المباراة&الاثنين في تولوز ضمن المجموعة الرابعة.

وجاء هدف بيكيه في الدقيقة 87.

وكانت كرواتيا فازت على تركيا 1-صفر الاحد في المجموعة ذاتها.

وتتصدر اسبانيا وكرواتيا ترتيب المجموعة بعد الجولة الاولى برصيد 3 نقاط لكل منها، في حين بقيت تركيا وتشيكيا من دون رصيد.

وفي الجولة الثانية في 17 الحالي، تلعب اسبانيا مع تركيا، وتشيكيا مع كرواتيا.

ويسعى منتخب اسبانيا لان يكون اول من يتوج بطلا لاوروبا 3 مرات متتالية بعد ان تربع على العرش القاري عامي 2008 و2012، ووصل الى المجد العالمي ايضا بين هذين الانجازين باحراز لقب كأس العالم في جنوب افريقيا عام 2010 على حساب هولندا بهدف لاندريس انييستا.

وحققت اسبانيا انجازا غير مسبوق قبل 4 اعوام عندما اصبحت اول منتخب يحتفظ بلقب كأس اوروبا بعد فوزها الكبير في المباراة النهائية على ايطاليا برباعية نظيفة.

دي خيا اسياسيا

ولم يتأثر المدرب المخضرم فيسنتي دل بوسكي بالتسريبات الصحافية المتعلقة بالحارس الشباب دافيد دي خيا حول تورطه في فضيحة جنسية، فحافظ على هدوئه ودعم مع جميع اللاعبين وسائر اجهزة المنتخب الحارس وقرر الزج به اساسيا على حساب الاسطورة ايكر كاسياس.

وذهب بعض وسائل الاعلام الاوروبية قبل ايام الى حد القول ان دي خيا سيغادر البعثة الاسبانية ويعود الى اسبانيا، لكن حارس مانشستر يونايتد نفى هذه الادعاءات.

وخلافا لدي خيا، كانت تشكيلة دل بوسكو متوقعة اذ اعتمد على خوانفران وجيرار بيكيه وسيرخيو راموس وجوردي البا في الدفاع، وسيسك فابريغاس وسيرخيو بوسكيتس وانديرس انييستا في الوسط، لكنه اعتمد على نوليتو مهاجم سلتا فيغو كرأس حربة وخلفه مباشرة دافيد سيلفا (خاض اليوم مباراته رقم 100 مع المنتخب) والفارو موراتا.

واعتمد مدرب تشيكيا بافل فربا في المقابل على تشكيلة دفاعية مع كثافة عددية في منطقة الوسط ومهاجم واحد هو توماس نتشيد.

سيطرة اسبانية

حاول منتخب تشيكيا مفاجأة حامل اللقب في الدقائق الاولى لكن الاسبان بسطوا سيطرتهم تدريجيا على المجريات بفضل تقنيتهم العالية وتمريراتهم الدقيقة لكن دون تشكيل خطورة فعلية على مرمى بيتر تشيك باستثناء بعض المحاولات الخجولة ومنها كرة من مسافة قريبة لموارتا ابعدها الحارس (13).

وكان موراتا مصدر الخطر مرة جديدة اثر تمريرة من اندريس انييستا داخل المنطقة فراوغ مدافعا وسددها لامست القائم الايسر لمرمى تشيك (29).

وتواصل المد الاسباني بهدوء وكان انييستا مصدر الهجمات الخطرة لكن تشيك وقف سدا منيعا وعرف كيف يبقي شباكه نظيفة حتى نهاية الشوط الاول بتصديه لكرتين في الدقائق الاخيرة، الاولى من تسديدة لالبا (39)، والثانية لسيلفا من مسافة قريبة (40).

وكاد توماس نتشيد مهاجم بورصة سبور التركي يفاجئ&مرمى اسبانيا في الوقت الضائع حين تلقى كرة من توماس روزيسكي واطلقها قوية لكن دي خيا التقطها على دفعتين في اول اختبار جدي له طوال الشوط.

وبدأ المنتخب الاسباني الشوط الثاني مهاجما وكاد يفتتح التسجيل في الدقيقة الاولى اثر تمريرة من موراتا من الجهة اليمنى حاول المدافع رومان هوبنيك ابعادها لكنها كادت تتحول عن طريق الخطأ الى الشباك قبل ان ترتطم بالقائم الايسر وتتحول الى ركنية، تصدى على اثرها تشيك لكرة وسقط ارضا ليأتي دور هوبنيك مجددا لابعاد كرة بدلا منه بعد ثوان قليلة.

وتبادل المنتخبان الفرص، فتصدى دي خيا لكرة من توماس شيفوك من داخل المنطقة اثر مناولة طويلة (57)، ورد انييستا بكرة من خارج المنطقة بين يدي تشيك (61).

وانقذ فابريغاس اسبانيا من هدف بابعاده كرة اثر ركلة ركنية قبل اجتياز خط المرمى مباشرة (65).

وشعر دل بوسكي بحراجة الموقف وبتقدم لاعبي تشيكيا لتهديد مرمى دي خيا، فعمد الى تنشيط الجانب الهجومي باشراك اريتز ادوريز الذي تألق هذا الموسم مع اتلتيك بلباو بدلا من موراتا الذي خف عطاؤه، ثم دفع بتياغو الكانتارا لاعب وسط بايرن ميونيخ الالماني مكان فابريغاس.

ونظم الاسبان صفوفهم مجددا سعيا الى التسجيل، وكاد سيلفا يهز الشباك في الدقيقة 73 حين وصلته كرة من انييستا عقب سلسلة تمريرات فسددها بيسراه من مشارف المنطقة على يمين مرمى تشيك.

وبقيت الافضلية الميدانية اسبانية من دون خطورة كبيرة، الى ان اثمرت المحاولات هدفا قبل 3 دقائق من النهاية عبر بيكيه الذي حقق ما عجز عنه المهاجمون ولاعبو الوسط حين ارتقى لمتابعة كرة من الجهة اليسرى مررها انييستا.

وابطل دي خيا مفعول كرة قوية من داخل المنطقة لفلاديمير داريدا في الوقت الضائع.

* مثل اسبانيا

&دافيد دي خيا - خوانفران وجيرار بيكيه وسيرخيو راموس وجوردي البا - سيسك فابريغاس (تياغو الكانتارا، 70) وسيرخيو بوسكيتس وانديرس انييستا ودافيد سيلفا - الفارو موراتا (اريتز ادوريز، 62) ونوليتو (بدرو رودريغيز، 82)

- المدرب: فيسنتي دل بوسكي

* مثل تشيكيا

&بيتر تشيك- بافل قادرابيك وتوماس شيفوك ورومان هوبنيك ودافيد ليمبرسكي - فلاديمير داريدا وياروسلاف بلاسيل وتيودور جبري سيلاسي (جوزف سورال، 86) وتوماس روزيسكي (دافيد بافيلكا، 88) ولاديسلاف كرييتشي - توماس نتشيد (دافيد لافاتا، 75)

- المدرب: بافل فربا

* الحكم

&البولندي سيمون مارشينياك

ترتيب المجموعة الرابعة:

المنتخب لعب فاز تعادل خسر له عليه نقاطه

ــــــــــــــــــــــــــــــ

اسبانيا 1 1 - - 1 - 3

كرواتيا 1 1 - - 1 - 3

تشيكيا 1 - - 1 - 1 -

تركيا 1 - - 1 - 1 -

شاهد أهداف مباراة إسبانيا وتشيكيا&

&