قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

توج فيليبي كوتينيو نجم خط وسط نادي ليفربول الإنكليزي بلقب "السامبا الذهبية" كأفضل لاعب برازيلي في قارة أوروبا لعام 2016 في نسختها التاسعة .

وتأسست الجائزة البرازيلية في عام 2008 بإشراف و تنظيم موقع "سامبا فوت" البرازيلي من خلال استفتاء سنوي يشارك فيه عدد من الإعلاميين واللاعبين القدامى و زوار الموقع.
 
ويعتبر كوتينيو سادس لاعب ينال هذا اللقب بعد من كاكا و لويس فابيانو و مايكون و ثياغو سيلفا و نيمار دا سيلفا (الذي نالها في آخر نسختين) .
 
وتفوق كوتينيو على مواطنيه المهاجم نيمار دا سيلفا نجم نادي برشلونة الإسباني الفائز بثنائية "الدوري و الكأس المحليتين " ، بالإضافة إلى لاعب الوسط كاسيميرو نجم نادي ريال مدريد الإسباني الفائز بـ "الثلاثية الدولية" .
 
ونال كوتينيو 32% من أصوات الاستطلاع الذي نظمه موقع "سامبا فوت" على شبكة الإنتر نت ، بينما حصل نيمار على ما نسبته 28% ،وكاسيميرو 13% ، حيث رشح للجائزة 30 لاعبا ينشطون في مختلف الدوريات الأوروبية.
 
و جاء اختيار كوتينيو نظير العروض الفنية القوية التي قدمها في الدوري الإنكليزي مع نادي ليفربول بالإضافة إلى تألقه اللافت في تصفيات كأس العالم 2018 مع المنتخب البرازيلي ، وهي العروض التي دفعت نادي برشلونة إلى مباشرة خطوات التعاقد معه .