قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

 أثار اللاعب الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، القلق لدى جماهير فريقه مدريد الإسباني وجهازه الفني، بعد نهاية المباراة التي قاد فيها "الدون" النادي الملكي لفوز ثمين على مضيفه بايرن ميونيخ الألماني (2-1)، مساء الأربعاء، في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وأنهى النجم البرتغالي المباراة بمشاكل عضلية، بعدما أصيب، بحسب صحيفة "ماركا" الإسبانية في الكرة الأخيرة التي كاد أن يسجل منها الهدف الثالث له ولريال مدريد.
 
وأوضحت ذات الصحيفة، المقربة من نادي ريال مدريد أنّ رونالدو سقط على الميدان عقب نهاية المباراة، وطلب المساعدة من الطاقم الطبي للفريق.
 
ولم يؤكد مدرب فريق ريال مدريد، زين الدين زيدان إصابة كريستيانو في لقاء الأربعاء، واكتفى خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة للحديث عن إصابة جناح فريقه، الويلزي إصابة اللاعب الويلزي غاريث بيل، بإصابة عضلية، لم يستطع على إثرها إكمال المباراة بشكل كامل.
 
وكان رونالدو، البالغ من العمر 32 عاماً، قد تألق بشكلٍ لافتٍ في مباراة أمس، حيث سجل هدفي الفوز، رفع بهما رصيده إلى 100 هدف في المسابقات الأوروبية للأندية، ليصبح بذلك أول لاعب يصل إلى هذا الرقم في تاريخ البطولات الأوروبية لأندية كرة القدم.