قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

 أظهر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" موقفه من الصفقة المحتملة لانتقال اللاعب الدولي البرازيلي نيمار، من نادي برشلونة الإسباني إلى باريس سان جيرمان الفرنسي خلال "الميركاتو" الصيفي الجاري.

وأكد اتحاد الكرة الأوروبي أنه سيحقق في انتقال نيمار، إلى صفوف فريق باريس سان جيرمان حال تمت الصفقة، بالرغم من عدم تلقيه شكوى بهذا الخصوص، وذلك حتى يكون على يقين من احترام النادي الفرنسي لقواعد اللعب المالي النظيف.
 
وأوضح أندريا ترافيرسو، المدير التنفيذي لقواعد اللعب المالي النظيف في اليويفا، أنه لم يتلق أي شكاوى حتى الآن، كما أشار إلى أن "التعاقد المحتمل لنادي باريس سان جيرمان مع نيمار سيكون له تأثير على الأوضاع الاقتصادية بالنادي ستستمر لسنوات عديدة".
 
وأضاف محذراً: " يجب على باريس سان جيرمان احترام قواعد اللعب النظيف، على غرار كافة الأندية في أوروبا، ويجب أن يثبتوا أنهم لم يتعرضوا لخسائر تتجاوز 30 مليون يورو، على مدار 3 سنوات".
 
وتابع موضحاً: "التعاقد المحتمل لفريق باريس سان جيرمان مع نيمار، سيكون له عواقب على اقتصاد النادي قد تستمر لسنوات طويلة، فمن الصعب للغاية الحكم على مثل هذا النوع من الأمور، لأننا لا نعلم خطط النادي الفرنسي، فربما يبيعون بعض اللاعبين بسعر مماثل أو بسعر أعلى، سنقوم بعمل تقديراتنا فقط في مرحلة لاحقة للواقعة للتأكد من الالتزام بالقواعد".
 
وأكمل: أندريا ترافيرسو بقوله :"بصرف النظر عن مسألة تلقينا شكوى من عدمه، سنقوم بتحليل تفاصيل هذا الانتقال للتأكد من أن قواعد اللعب النظيف المالية قد تم احترامها".
 
وعن امكانية تغليظ العقوبة على نادي باريس سان جيرمان، لمعاقبته من قبل، أردف المسؤول على لجنة اللعب المالي النظيف الأوروبي قائلاً: " يتم أخذ الحالات السابقة بعين الاعتبار عند البت في عقوبة محتملة، ولكن إلى الآن لا توجد هناك قضية مفتوحة، وليس هناك ما يدعو إلى التنبؤ بعقوبات افتراضية".
 
وأفادت تقارير صحفية فرنسية واسبانية ، أنّ نيمار سيخضع في الأيام القليلة القادمة للفحوص الطبية تحسباً للإنضمام لنادي باريس سان جيرمان، الذي أبدى استعداده لدفع القيمة المالية الضخمة للشرط الجزائي لعقد النجم البرازيلي مع برشلونة، والمقدرة ب222 مليون يورو.