قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 أصبح البرازيلي نيمار دا سيلفا مهاجم نادي برشلونة الذي يستعد لإعلان انتقاله إلى نادي باريس سان جيرمان الفرنسي يصنف ضمن قائمة اللاعبين "الخائنين" ليس من وجهة نظر الكتالونيين فحسب ، ولكن حتى من وجهة رأي المدريديين أيضاً.

و وصفت الصحف المدريدية الموالية لنادي ريال مدريد على غرار "ماركا" اللاعب البرازيلي نيمار بـ "لويس فيغو الجديد " ، نسبة للاعب البرتغالي الذي رحل عن نادي برشلونة مفضلا عليه الانتقال إلى غريمه ريال مدريد في صيف عام 2000 ، حيث يصنف لدى الجماهير الكتالونية بانه أكبر خائن في تاريخ النادي و كرة القدم.
 
و بالرغم من أن نيمار لم ينتقل إلى الغريم ريال مدريد ، وفضل اللعب خارج إسبانيا إلا أن اتخاذه قرار الرحيل إلى باريس سان جيرمان الفرنسي ، جعله يوصف بـ "لويس فيغو الجديد " ، خاصة أن العلاقات بين الناديين (الإسباني و الفرنسي) ليست جيدة منذ تولي القطريين ملكية النادي الباريسي، وسعيهم لاستقطاب الثنائي "ميسي نيمار" في السنوات الماضية ، قبل ان توتر العلاقات أكثر بعد موقعة "الريمونتادا" التاريخية الشهيرة عندما تعرض العملاق الباريسي لأكبر و أسوأ خسارة في تاريخه القاري.
 
كما نشرت "ماركا" صورة تعبر عن وصف الخيانة للمهاجم البرازيلي الذي فضل المال عن الولاء ، إذ نشرت لافتة ضخمة وضعت في وسط الطريق بمدينة برشلونة عليها صورة نيمار و أمامها شعار الدولار الأمريكي ، وكتب تحتها عبارة متعلقة بالخيانة تقول "ليرحل المرتزقة عن برشلونة .. وحدهم اللاعبون من يدافعون عن قميصه" في إشارة إلى أن نيمار ليس لاعبا بل مرتزقا لا يملك أي اخلاص ، وان ولائه للمال فقط.
 
و نشرت ذات الصحيفة صورة مركبة لنايمار وسط ورقة للعملة الأوروبية الموحدة "اليورو" ، في إشارة إلى أن رحيله عن النادي كان بدافع المال فقط ، وليس بسبب الجوانب الفنية.
 
وبدورها صنفت صحيفة "آس" المدريدية رحيل نيمار ضمن قائمة اللاعبين الذين غدروا ببرشلونة و أحدثوا شرخا في صفوفه بسبب مكانته المرموقة في الفريق ، معتبرة إياه ضمن اللاعبين الأشهر الذين خانوا النادي إلى جانب البرتغالي لويس فيغو و البرازيلي رونالدو و آخرين.
 
وكان نيمار قد وافق على ترك نادي برشلونة و الانتقال إلى "حديقة الأمراء" للعب مع نادي باريس سان جيرمان في الميركاتو الصيفي الحالي في أغلى صفقة يعرفها تاريخ انتقالات اللاعبين ، حيث يرجح أن تصل قيمتها إلى 222 مليون يورو ، بينما سيحصل اللاعب البرازيلي على أعلى راتب سنوي في العالم و قدره 30 مليون يورو خالية من الضرائب.