قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

خرجت الرومانية سيمونا هاليب المصنفة أولى عالميا من الدور الأول لبطولة الولايات المتحدة المفتوحة، آخر البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، بخسارتها الإثنين أمام الاستونية كايا كانيبي المصنفة 44، بنتيجة& 2-6، 4-6.

الى ذلك، عبرت الإسبانية غاربيني موغوروتسا في سهولة إلى الدور الثاني بفوزهها على الصينية زهانغ شواي بنتيجة 6-3، 6-صفر.

وأصبحت هاليب أول مصنفة أولى تخرج من الدور الأول لبطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية، كما أنها المرة الثانية تواليا تخرج الرومانية من الدور الأول للبطولة، بعد خسارتها العام الماضي أمام الروسية ماريا شارابوفا.&

وكانت هاليب (26 عاما) قد توجت في حزيران/يونيو الماضي، بأول لقب في بطولات الغراند سلام، بإحرازها لقب رولان غاروس الفرنسية.

وخسرت الرومانية إرسالها ثلاث مرات في المجموعة الأولى في الأشواط الأول والثالث والخامس. كما استهلت المجموعة الثانية بخسارة إرسالها، وقامت بضرب الأرض بمضربها أكثر من مرة تعبيرا عن غضبها.&

وخسرت الرومانية مجددا إرسالها في الشوط الثالث، وردت في الشوط التالي بكسر إرسال منافستها وقلصت الفارق بعدها الى 2-3، ثم عادلت 4-4 بعدما كسرت إرسال منافستها في الشوط الثامن. الا أنها فقدت إرسالها مجددا في التاسع، لتعود كانيبي وتحسم المباراة على إرسالها.

-"لم أكن في يومي"-

وقالت هاليب "لم ألعب بشكل جيد، في حين أنها (كانيبي) فعلت ذلك. توقعت أن تضرب الكرة بقوة، وحاولت التركيز على الكرات الطويلة الا أن الأمر لم يسر كما تمنيت. لم أجد التوازن المطلوب في إيقاعي. ولا علاقة لذلك بالضغوط التي تعرضت لها. لم أكن في يومي".

أضافت "الأمر مؤلم خصوصا أنني أهدرت فرصة التقدم 5-4 على إرسالي بعدما تقدمت 40-15 (في الشوط التاسع)، وخسرت ثلاث كرات سهلة، أضعت فرصة انتزاع المجموعة الثانية والعودة إلى المباراة".

ويتضمن سجل هاليب 18 لقبا من 33 مباراة نهائية خاضتها، أبرزها لقب بطولة فرنسا المفتوحة على ملاعب رولان غاروس هذه السنة، علما أنها خسرت مؤخرا نهائي سينسيناتي الأميركية أمام الهولندية كيكي بيرتنز.

أما كانيبي (33 عاما) فيتضمن رصيدها أربعة القاب في ثماني مباريات نهائية، آخرها تتويجها في دورة بروكسيل البلجيكية عام 2013.&

وسبق للأستونية التغلب على مصنفة أولى، هي الدنماركية كارولاين فوزنياكي عام 2011. وقالت كانيبي "أمس فكرت أنني تفوقت على مصنفة أولى عالميا مرة واحدة فقط، اليوم حصلت على فرصة أخرى".

وقالت الأستونية "احتفظت بهدوئي بعد معادلتها النتيجة في المجموعة الثانية. وقلت أنه يتوجب علي اللعب بشراسة".

في المقابل، لم تواجه موغوروتسا (24 عاما) الفائزة بخمسة ألقاب بينها اثنان في "الغراند سلام" (رولان غاروس 2016 وويمبلدون 2017) مقاومة من منافستها الصينية،& وكسرت إرسالها ست مرات، الا أنها خسرت إرسالها مرة واحدة في المباراة التي استغرقت ساعة و19 دقيقة.&

وكانت موغوروتسا فقدت لقبها بطلة لدورة سينسيانتي الأميركية التي خاضتها قبل انتقالها إلى نيويورك، بخسارتها أمام الأوكرانية ليسيا تسورنكو في الدور الثاني.