: آخر تحديث

إيطاليا تتعادل مع أوكرانيا 1-1 وديا

تعادلت إيطاليا مع ضيفتها أوكرانيا 1-1 في مباراة دولية ودية في آخر تجربة لها قبل مواجهة بولندا في دوري الامم الاوروبية الاحد المقبل خارج ملعبها.

وشارك أساسيا في المباراة، لاعب وسط باريس سان جرمان الفرنسي ماركو فيراتي بعد غياب لعدة أشهر، في حين غاب المهاجم المشاكس ماريو بالوتيلي لتراجع مستواه منذ مطلع الموسم الحالي.

وظل التعادل سيد الموقف الى أن نجح جناح يوفنتوس فيديريكو برنارديتشي في افتتاح التسجيل بتسديدة بيسراه من خارج المنطقة ارتطمت بيد الحارس الأوكراني أندري بياتوف وتهادت داخل شباكه (55)، لكن فريقه لم ينعم بهذا التقدم طويلا لأن رسلان مالينوفسكي ادرك التعادل لأوكرانيا بعدها بسبع دقائق.

يذكر أن إيطاليا كانت قد استهلت مشوارها في دوري الأمم الأوروبية بسقوطها في فخ التعادل السلبي مع بولندا على أرضها، ثم خسارتها أمام البرتغال صفر-1.

وتحاول ايطاليا بطلة العالم أربع مرات، استعادة امجادها السابقة لا سيما بعد فشلها في التأهل الى مونديال روسيا لتغيب عن النهائيات للمرة الأولى منذ عام 1958.

ملخص المباراة:


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. برشلونة ينتقد رونالدينيو ويرد على هجوم مارادونا على ميسي
  2. تراجع لافت للمعدلات التهديفية في الدوري الإسباني هذا الموسم
  3. نتائج كروس ومودريتش مع منتخبيهما تضاعف من محنة ريال مدريد
  4. نيمار يأمل في إصلاح الأمور من أجل العودة إلى برشلونة
  5. ريال مدريد يفتح اتصالاً ساخناً بالمدرب الإيطالي أنطونيو كونتي
  6. 6 مباريات فقط ستحدد مصير لوبيتيغي مع ريال مدريد
  7. إيكاردي مصمم على تمديد عقده مع إنتر ميلان
  8. الاستمرار في الجهاز الفني .. مهمة صعبة على المدربين الإسبان في ريال مدريد
  9. برشلونة ينفي نيته تجديد عقد ليونيل ميسي
  10. ابن رونالدو يواصل نثر سحره في الملاعب الإيطالية
  11. ميسي يستفز الأرجنتينيين بـ
  12. ريال مدريد يخطط لضم هازارد في صفقة تبادلية.. وهذا بديل لوبيتيغي
  13. تيري هنري .. ثامن لاعب في منتخب فرنسا 1998 يتحول إلى مدرب
  14. برشلونة يراقب 14 لاعباً لتعزيز صفوفه في الموسم المقبل
  15. غوارديولا : ما حققته مع برشلونة لا يحدث سوى مرة واحدة فقط
  16. مانشستر يونايتد يمهل حارسه دي خيا الاختيار بين البقاء أو الرحيل
في رياضة