قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشفت تقارير إعلامية بأن القيمة الإجمالية للرواتب السنوية التي يدفعها نادي مانشستر يونايتد للاعبيه قد شهدت إرتفاعاً ملحوظاً خلال الموسم الجاري مقارنة بالموسم الماضي.

وكانت نتائج الفريق الموسم الماضي افضل بكثير من نتائجه هذا العام، حيث احتل المركز الثاني في وقت يعاني الامرين هذا الموسم و يحتل المركز الثامن بفارق 12 نقطة عن المتصدر.

ويحسب ما اوردته صحيفة “الدايلي ميل” البريطانية، فإن إدارة “اليونايتد” كانت تصرف من خزينتها 260 مليون جنيه استرليني في الموسم الماضي ، بينما تصرف 308 ملايين جنيه استرليني الموسم الجاري أي بزيادة بلغت 77 مليون جنيه استرليني.

وجاءت هذه الزيادة بعدما استفاد عدد من لاعبي الفريق من تحسين رواتبهم الاسبوعية، بعد تجديد عقودهم من قبل إدارة النادي ، على غرار المدافع الإنكليزي لوك شاو و لاعب الوسط الإسباني خوان ماتا و المدافع الأرجنتيني ماركوس روخو .

كما ساهم تعاقد النادي مع المهاجم التشيلي اليكسيس سانشيز في الانتقالات الشتوية الماضية في رفع الرواتب، بعدما اصبح يحصل على اعلى راتب اسبوعي يقدر بنصف مليون جنيه استرليني.

و رغم ان مانشستر يونايتد يُعد من أكثر الأندية سخاءً مع لاعبيه بالمقارنة مع بقية الأندية الإنكليزية إلا ان أداءهم في المباريات لا يعكس ذلك ، حيث سجل النادي نتائج متواضعة حتى الآن جعلته يخرج مبكراً من المنافسة على لقب الدوري المحلي فيما يسعى لتعويض ذلك بالمنافسة على لقب دوري أبطال أوروبا.