قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تحدثت صحيفة "ذي تلغراف" الهولندية الجمعة، عن توصل ناديي باريس سان جرمان الفرنسي واياكس أمستردام الهولندي الى اتفاق "على اقتراب" انتقال لاعب وسط الثاني فرانكي دي يونغ الى صفوف الأول في فترة الانتقالات الصيفية لقاء 75 مليون يورو.

وذكرت الصحيفة، "ان دي يونغ، 21 عاما، شارف على مغادرة أياكس والانتقال الى باريس سان جرمان"، كاشفة عن اجتماع حاسم بين ممثلي اللاعب الهولندي ووفد من النادي الفرنسي خلال الاسبوع.

وأشارت الى ان اللقاء عقد الخميس وضم عن الجانب الفرنسي اللاعب البرازيلي السابق ماكسويل والمدير الرياضي البرتغالي أنتيرو هنريكي "اللذين لم ينزعجا من قيمة" الصفقة بحضور وكيل اللاعب علي دروسون ثم مسؤولين في أياكس.

وفي حال اتمام صفقة انتقال الناشئ الهولندي الذي خاض خمس مباريات دولية مع منتخب بلاده، فستكون "الأغلى في تاريخ الدوري الهولندي" بحسب الصحيفة.

وساهم دي يونغ في فوز منتخب هولندا على نظيره الفرنسي بطل العالم خلال دوري الأمم الأوروبية منتصف تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، وكان فعالا في مراقبة المهاجم كيليان مبابي، زميله المقبل في النادي الباريسي.

وأشاد مبابي بدي يونغ قائلا "ان رؤيته للعبة وتمريراته المتقنة للكرات تجعله صاحب قيمة كبيرة، خصوصا انه يستحوذ كثيرا على الكرة اثناء المباريات".

كما رحب مبابي في تصريح لمجلة "فرانس فوتبول" بقدوم دي يونغ الى باريس سان جرمان واللعب بجانبه، "بعد ان يحسم خياره...".

وبضغط من مبابي، تمكن النادي الفرنسي من التفوق على مانشستر سيتي الإنكليزي الذي كان يسعى بدوره الى ضم دي يونغ. الا ان بطل إنكلترا "كان يريد تأخير اتمام الصفقة، الأمر الذي استغله سان جرمان وتحين الفرصة المناسبة" بحسب الصحيفة الهولندية.

وأكد نادي أياكس للصحيفة وجود محادثات مع باريس سان جرمان في شأن انتقال لاعبه "من دون الوصول الى اتفاق حاسم"، فضلا "عن وجود أندية أخرى أبدت اهتمامها (في ضم اللاعب)".