رفع الغريمان الأرجنتيني ليونيل ميسي هداف نادي برشلونة والبرتغالي كريستيانو رونالدو هداف نادي ريال مدريد رصيدهما التهديفي مع فريقهما إلى 1000 هدف في كافة المسابقات الرسمية التي لعبها كل منهما ، بعدما سجلاً هدفاً في موقعة "كلاسيكو الأرض" في إطار الجولة السادسة والثلاثين من بطولة الدوري الإسباني.

ويحسب ماوردته صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية ، فإن ميسي يمتلك في رصيده 551 هدفاً مع برشلونة ، بينما لرونالدو 449 هدفاً سجلها لريال مدريد .
ويعتبر الدولي الأرجنتيني افضل هداف في تاريخ "الكلاسيكو" بكافة البطولات المحلية و القارية بعدما سجل 26 هدفاً ، فيما سجل غريمه الدولي البرتغالي 18 هدفاً.
و برع المهاجمان بالدرجة الأولى في مسابقتي الدوري الإسباني و دوري أبطال أوروبا ، مما جعل "البرغوث" يرتقي إلى صدارة ترتيب البطولة الأولى كأفضل هداف في تاريخها ، بينما اعتلى "الدون" صدارة ترتيب البطولة الثانية.
وسجل ميسي 382 هدفاً في بطولة "الليغا" الإسبانية ، منها 30 هاتريك ، بينما سجل رونالدو 310 هدفاً منها 34 هاتريك.
وفي بطولة دوري أبطال أوروبا تصدر رونالدو ترتيب الهدافين برصيد 105 هدفاً منها 7 "هاتريك" سجلها مع ريال مدريد ، في حين بصم ميسي على 100 هدف بذات العدد من "الهاتريك".
اما بقية الأهداف فتم توقيعها في بقية الاستحقاقات مثل كأس الملك و السوبر المحلي و القاري و كأس العالم للأندية ، وعددها 69 هدفاً بالنسبة لميسي ، بينما عددها لرونالدو 34 هدفاً.
وسجل كل النجمين غالبية اهدافهما على ارض فريقه و أمام جماهيره ، فميسي في "الكامب نو" سجل 317 هدفاً ، بينما سجل خارجه 218 هدفاً ، فيما أحرز 16 هدفاً على ملاعب محايدة ، اما رونالدو فسجل 243 هدفاً على "السانتياغو بيرنابيو" ، بينما أحرز 193 هدفاً خارجه ، أما على الملاعب المحايدة فقد سجل اقل مما سجله غريمه الأرجنتيني، إذ اكتفى بتوقيعه على 13 هدفاً (أي بفارق ثلاثة اهداف) .
و سجل الارجنتيني غالبية اهدافه بقدمه اليسرى ، إذ أحرز بفضلها 449 هدفاً في حين سجل بيمناه 78 هدفاً فقط ، و برأسه 22 هدفاً ، وهدفين فقط ببقية اطراف جسده.
اما رونالدو فتعتبر يمناه هي سلاحه الرئيسي ، حيث سجل بفضلها 298 هدفاً ، في حين انه استعان بيسراه لتوقيع 81 هدفاً ، أما برأسه سجل 69 هدفاً فيما سجل هدفاً بواسطة بطنه.
و تكشف تفاصيل الـ 1000 هدف للنجمين ، بأن شوط المباراة الثاني يشهد على تألقهما بدليل ان اغلب الاهداف سجلت خلالها ، حيث أحرز ميسي 306 هدفاً في الشوط الثاني ، بينما سجل 245 هدفاً في الشوط الأول ، اما رونالدو فوقع في الشوط الأول على 202 هدفاً ، بينما سجل 247 هدفاً في الأطوار الثانية من المباريات.