قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حقق المنتخب البلجيكي خطوة كبيرة على طريق بلوغ الدور ثمن النهائي لمونديال روسيا 2018، بفوزه الساحق على تونس 5-2، واضعا المنتخب العربي على مشارف الخروج من الدور الأول، بعد المباراة بينهما السبت في الجولة الثانية للمجموعة السابعة.

سجل ادين هازارد (6 من ركلة جزاء و51) وروميلو لوكاكو (16 و45+3) وميتشي باتواي (90) اهداف بلجيكا التي حققت فوزها الثاني تواليا، وستحجز بطاقتها رسميا الأحد في حال فوز انكلترا على بنما أو تعادلهما.

في المقابل، سجل ديلان برون (18) وهبي الخزري (90+3) هدفي تونس التي ستخرج رسميا غدا ايضا في حال عدم فوز بنما على انكلترا.

وسجل اهداف اللقاء روماريو لوكاكو هدفين وإيدين هازارد هدفين واختتم البديل باتشواي النتيجة بهدف خامس، بينما أحرز هدفي تونس ديلان برون ووهبي خزري.

ونستعرض لكم مجموعة من الأرقام القياسية التي حققتها مباراة تونس وبلجيكا. 

جاء هدف المباراة الأول لصالح بلجيكا من ضربة جزاء سددها هازارد بنجاح، ليُحطم بذلك رقم قياسي لمنتخب بلجيكا في بطولات كأس العالم حيثُ تعتبر هذه هي ركلة الجزاء الأولى التي تُسجل لبلجيكا مُنذ 32 عاماً في كأس العالم. 

وأصبح منتخب بلجيكا أول منتخب يسجل له لاعبان مختلفان هدفان في مباراة واحدة وهم لوكاكو وهازراد منذ مباراة ألمانيا ضد البرازيل في مونديال 2014، التي انتهت بفضيحة برازيلية بعد فوز ألمانيا 7/1. 

وتجاوز لوكاكو السجل التهديفي لأسطورة بلجيكا يان كويلمانس بتسجيل 7 أهداف في بطولتي كأس العالم وأمم أوروبا ليصبح الأكثر في تاريخ الشياطين الحمر. 

وعادل لوكاكو رقم دييجو ماردونا بعد ان سجل هدفين في مباراتين على التوالي بتاريخ كأس العالم، وهو ما حققه ماردونا في مونديال المكسيك عام 1986. 

وهذه أكبر خسارة في تاريخ تونس عبر مسيرتها في بطولات كأس العالم، ولم تقبل خماسية ولا مرة، ليصبح دفاعها الأضعف في البطولة بعد أن تلقّى 7 أهداف. 

وكسر المنتخب التونسي سلسلة بلجيكا في الحفاظ على شباكها خالية من الأهداف في عام 2018 بعد ان سجلت هدفين في المباراة، حيث لم يستقبل الشياطين الحمر أي هدف في المباريات الودية أو الرسمية التي لعبوها. 

وواصل منتخب تونس سلسلة عدم الفوز في اخر 13 مباراة من كأس العالم، محققاً ثماني هزائم وأربعة تعادلات، وكان آخر فوز ضد المكسيك (3-1) في مونديال 1978 في أول مباراة له في هذه البطولة. 

بدوره منتخب بلجيكا لم يخسر في آخر 11 مباراة متتالية في مرحلة المجموعات من كأس العالم، وحقق خمسة انتصارات وخمسة تعادلات وقد فاز في آخر خمس مباريات متتالية. 

ويستمر منتخب بلجيكا في تفوقه على المنتخبات الأفريقية في أخر 4 مباريات، حيث حقق 3 انتصارات وتعادل واحد وذلك ضد تونس في مونديال 2002. 

وودع نسور قرطاج منافسات كاس العالم بعد خسارتهم من إنجلترا في الجولة الأولى، ويخوض منتخب تونس آخر مبارياته في كأس العالم 2018 يوم الخميس القادم والتي ستكون ضد بنما على ملعب موردوفيا أرينا بمدينة سارانسك الروسية.