قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

شهدت حركة الأندية الإنكليزية هذا الصيف إبرام صفقات من العيار الثقيل رشح اصحابها لإحداث ثورة في الملاعب الإنكليزية بالنظر إلى الأسماء الواردة في خانة التعاقدات الاغلى في تاريخ انتقالات اللاعبين.

ويكشف تقرير لصحيفة "ماركا" الإسبانية عن اهم و اغلى الصفقات التي ابرمتها الأندية الإنكليزية حتى الآن قبل إغلاق سوق الانتقالات في التاسع من شهر أغسطس المقبل الذي يسبق انطلاقة بطولة الدروي المحلية للموسم الرياضي الجديد (2018-2019).
وتعتبر صفقة الحارس البرازيلي أليسون بيكر هي الأغلى هذا الصيف في إنكلترا ، بعد استقطبه نادي ليفربول من نادي روما الإيطالي مقابل 75 مليون يورو ، ليغدو أغلى حارس في تاريخ الانتقالات ، و مرشحاً ليكون الحارس الأفضل في الدوري الإنكليزي الموسم القادم ، وإنهاء معاناة "الريدز" من صداع حراسة المرمى التي كلفته هزائم عديدة منذ رحيل الإسباني بيبي رينا عن صفوفه قبل أعوام .
وجاءت ثانياً صفقة النجم الجزائري رياض محرز الذي نجح أخيراً في تغيير الأجواء بانتقاله من نادي ليستر سيتي إلى مواطنه نادي مانشستر سيتي مقابل 68 مليون يورو في ثاني اغلى صفقة هذا الصيف ، حيث أصبح اغلى لاعب عربي وأفريقي .
وفي المركز الثالث تأتي صفقة لاعب الوسط الإيطالي جورجينهو الذي تعاقد معه نادي تشيلسي من نادي نابولي الإيطالي لقاء 60 مليون يورو ، إذ يعتبره الخبراء بأن صفقته مشابهة لصفقة الفرنسي نغولو كانتي ، و التي ستمكن المدرب الإيطالي ماوريسيو ساري من إمتلاك اقوى خط وسط في الدوري المحلي ، و سوف تعزز من حظوظ "البلوز" في استعادة لقب البطولة ، تماماً مثلما حدث معه بتعاقده مع كانتي قادماً من نادي ليستر سيتي في صيف عام 2016 .
وحلت رابعاً صفقة لاعب الوسط الغاني نابي كايتا الذي انتقل من نادي لايبزيغ الألماني إلى نادي ليفربول في صفقة تقدر بـ 60 مليون يورو ، حيث يتمتع الدولي الأفريقي بقدرات عالية تؤهله للعب في مركز الإرتكاز ، مما يمنح "الريدز" حصانة دفاعية و قدرة هجومية.
وبالإضافة إلى هذه الصفقات التي ابرمتها الأندية الإنكليزية حتى الآن ، فأن هناك صفقات اخرى لا تقل اهمية سواء للأندية الخمسة الكبار التي تبحث عن استمرار هيمنتها على المسابقة أو بقية الاندية التي تبحث تحسين ترتيبها من خلال خطف بطاقة أوروبية أو البقاء في دوري الأضواء لرفع حصتها المالية من عائدات الدوري الإنكليزي.