قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

عاد مرسيليا الى سكة الانتصارات بفوزه الثلاثاء على ضيفه بوردو 1-صفر في مباراة مؤجلة من المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم بسبب الحراك الاحتجاجي لاصحاب "السترات الصفراء".

وسجل هدف الفوز المدافع بوبكر كامارا برأسية عجز حارس بوردو عن صدها، وهو هدفه الاول في الدوري هذا الموسم (42).  

واحتاج حكم اللقاء إلى الاستعانة بتقنية المساعدة بالفيديو (في آيه آر) لالغاء هدف سجله مهاجم مرسيليا الغيني بونا سار في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع (90+3) بسبب حالة تسلل. 

ولعب بوردو بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 25 بعدما رفع الحكم البطاقة الحمراء بوجه المهاجم الدولي النيجيري صامويل كالو إثر تدخل خشن من الخلف على الارجنتيني لوكاس أوكامبوس. 

واقيمت المباراة امام مدرجات خالية بعد قرار لجنة الانضباط في رابطة الدوري الفرنسي باقفال مدرجات ملعب "فيلودروم" بشكل كامل كتدبير وقائي، على خلفية الاحداث التي حصلت ضد ليل (1-2) في المرحلة الثانية والعشرين.  

كما غاب عن اللقاء مدرب مرسيليا رودي غارسيا الموقوف وحل بدلا منه مساعده فريدريك بومبار.

وكان الفريق المتوسطي خسر في مباراتيه الاخيرتين في الدوري أمام ليل ورينس بنتيجة واحدة (1-2)، قبل أن ينفض رجال المدرب غارسيا الغبار عنهم ويحققوا فوزهم الاول منذ الفوز على كاين (1-صفر) في المرحلة 21.

وحافظ مرسيليا على سلسلة من 11 مباراة بدون خسارة على أرضه أمام بوردو في الدوري (6 إنتصارات مقابل 5 تعادلات)، علماً أن آخر خسارة على ملعبه "فيلودروم" تعود إلى 4 أيار/مايو 2008 بنتيجة (1-2).  

وخاض مرسيليا اللقاء بدون البرازيلي لويز غوستافو الذي اضيف الى لائحة الغائبين مع فلوريان توفان والهولندي كيفن شتروتمان الموقوفين، وغوستافو باييت وعادل رامي المصابين. إضافة الى المهاجم الايطالي ماريو بالوتيلي، الذي شاهد المباراة من المدرجات كونه غير مخول للعب لان مرسيليا تعاقد معه بعد الموعد الاساسي للمباراة قبل تأجيلها. 

واستعاد مرسيليا لاعبه الياباني هيروكي ساكي الذي كان التحق بمنتخب بلاده في منافسات كأس آسيا 2019 في الإمارات، ووصل الى المباراة النهائية التي خسرها امام قطر (1-3). 

وتقدم مرسيليا موقتا للمركز السابع برصيد 34 نقطة بفارق الاهداف عن كل من رينس ونيس، فيما تجمد رصيد بوردو عند 28 نقطة في المركز الثاني عشر.

ملخص المباراة: