قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن نادي توتنهام الإنكليزي لكرة القدم الخميس أنه سيواجه غريمه في شمال لندن أرسنال على ملعب ويمبلي في الثاني من آذار/مارس المقبل، نظرا لعدم انتهاء الأعمال في ملعبه الجديد.

وكان توتنهام قد أعلن الشهر الماضي أن ثلاث مباريات أخرى في الدوري الانكليزي الممتاز (ضد واتفورد ونيوكاسل وليستر سيتي)، بالاضافة الى مباراته ضد بوروسيا دورتموند في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا ستقام في 13 شباط/فبراير الحالي على ملعب ويمبلي في انتظار الانتهاء من وضع اللمسات الأخيرة على ملعبه الجديد الذي سيتسع لـ62 ألف متفرج.

وفي بيان عبر الموقع الالكتروني للنادي، أكد رئيس توتنهام دانيال ليفي أن "الأسابيع القليلة المقبلة ستكون حاسمة"، مضيفا "نستطيع القول في الوقت الحالي بأن معالجة نظام السلامة في الملعب الجديد قاب قوسين أو أدنى من الجاهزية قبل أن ننتقل الى المراحل الأخيرة حيث نقوم بتجربة جهاز كشف الحرائق وجهاز الانذار ودمجها مع أجهزة السلامة الأخرى".

وتابع "نجاح هذه التجربة حيوي جدا للحصول على شهادة السلامة وفتح الملعب... نستطيع التأكيد بالتالي بأن مباراتنا في الدوري الإنكليزي الممتاز مع أرسنال السبت في 2 آذار/مارس المقبل ستقام عند الساعة 12:30 ظهرا (بالتوقيت المحلي) على ملعب ويمبلي".

وتقدم ليفي باعتذاره الى أنصار الفريق بقوله "مرة جديدة، نشكر الجميع على صبرهم معنا وعلى الدعم الذي تلقيناه من أكثر من جهة. الأسابيع القليلة المقبلة حاسمة جدا".&

ويحتل توتنهام المركز الثالث في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم بفارق خمس نقاط عن ليفربول وحامل اللقب مانشستر سيتي، وهو يستضيف ليستر سيتي السبت في المرحلة السادسة والعشرين.