قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لحق تشلسي بماشستر سيتي إلى المباراة النهائية لمسابقة كأس رابطة الأندية الإنكليزية في كرة القدم، بفوزه على جاره اللندني توتنهام 4-2 بركلات الترجيح الخميس على ملعب "ستامفورد بريدج" في لندن في إياب الدور نصف النهائي.

وانتهى الوقت الأصلي بفوز تشلسي 2-1 فاحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح لتحديد المتأهل بعدما كان توتنهام فاز 1-صفر ذهابا على ملعب ويمبلي.

وتقدم تشلسي بهدفين نظيفين في الشوط الأول سجلهما الدوليان الفرنسي نغولو كانتي (27) والبلجيكي إيدين هازار (38)، وأبقى الإسباني فرناندو يورنتي توتنهام في المنافسة بتقليصه الفارق مطلع الشوط الثاني (50).

وفي ركلات الترجيح، سجل لتشلسي الدولي البرازيلي ويليان والإسباني سيثار أثبيليكويتا والدولي الإيطالي البرازيلي الأصل جورجينيو والبرازيلي دافيد لويز.

في المقابل، اكتفى ةتوتنهام بتسجيل ركلتين ترجيحيتين فقط عبر الدنماركي كريستيان إريكسن والأرجنتيني إيريك لاميلا، فيما أهدر له إيريك داير بتسديده الكرة فوق العارضة، والبرازيلي لوكاس مورا الذي تصدى الحارس الإسباني كيبا أريثابالاغا لتسديدته.

وثأر تشلسي لخسارتيه أمام توتنهام هذا الموسم الأولى في الدوري 1-3 في 24 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، والثانية صفر-1 في ذهاب نصف نهائي كأس الرابطة في الثامن من الشهر الجاري.

وكان مانشستر سيتي حامل اللقب حجز بطاقته الأربعاء بعدما جدد فوزه على مضيفه بورتون ألبيون من الدرجة الثانية (الثالثة عمليا) 1-صفر، بعدما كان سحقه بتسعة أهداف نظيفة ذهابا في مانشستر على ملعب الاتحاد.

وتقام المباراة النهائية على ملعب ويمبلي في 24 شباط/فبراير المقبل.

واحرز سيتي لقب هذه المسابقة العام الماضي بفوزه الكبير على أرسنال بثلاثية نظيفة.

وهي المرة الثامنة التي يبلغ فيها تشلسي المباراة النهائية للمسابقة التي توج بلقبها 5 مرات آخرها عام 2015 على حساب توتنهام 2-صفر.

وكان تشلسي الأفضل منذ البداية وأثمر ضغطه هدفا في الدقيقة 27 سجله كانتي بتسديدة قوية زاحفة بيمناه من خارج المنطقة كرت بين ساقي الحارس الأرجنتيني باولو غاثانيغا.

وعزز تشلسي تقدمه بهدف ثان عندما توغل القائد أثبيليكويتا من الجهة اليمنى ومرر كرة عرضية زاحفة داخل المنطقة تابعها هازار بيسراه على يمين الحارس غاثانيغا (38).

وقلص توتنهام الفارق مطلع الشوط الثاني عندما مرر داني روز، بديل ديفيس الذي تعرض إلى إصابة في الشوط الأول (33)، كرة عرضية داخل المنطقة تابعها يورنتي برأسه داخل مرمى مواطنه كيبا أريثابالاغا حارس مرمى تشلسي (50).

ملخص المباراة: