قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رغم اقصاء يوفنتوس الإيطالي من مسابقة دوري أبطال أوروبا بعد خسارته أمام أياكس أمستردام الهولندي في إياب دوري الثمانية إلا ان إدارة النادي لا تعتزم إتخاذ قرارات متسرعة من شأنها ان تضر باستقرار الفريق.

وكشفت شبكة "سكاي سبورت" الإيطالية بأن المدير الفني ماسيميليانو أليغري مدعو لمباشرة مفاوضات تجديد عقده، حيث سيلتقي رئيس النادي أندريا أنييلي في غضون الأيام القادمة للحديث عن تفاصيل العقد الجديد.

وتأتي هذه التقارير بعدما كانت قد رشحت النادي للتخلي عن أليغري والتعاقد مع المدرب السابق انطونيو كونتي خاصة بعد فشل الفريق في تحقيق هدفه الرئيسي المتمثل بلقب دوري أبطال أوروبا.

وينتهي عقد أليغري مع يوفنتوس في شهر يونيو من عام 2020 ، حيث يتقاضى بموجبه راتباً سنويا يقدر بثمانية ملايين يورو ، و هو اعلى راتب بين مدربي الأندية الإيطالية ، حيث تستعد إدارة النادي لوضع مزايا في العقد الجديد تضمن حصول المدرب على حوافز مالية وفق النتائج التي سيحققها الفريق تحت إشرافه ، وذلك تحفيزاً على التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا.

يشار الى أن أليغري تولى الجهاز الفني بنادي يوفنتوس في صيف عام 2015 خلفا لأنطونيو كونتي ، حيث نجح في قيادة الفريق للاحتفاظ بلقب الدوري الإيطالي على مدار المواسم الخمسة الماضية ، كما نجح في قيادته لبلوغ نهائي دوري أبطال أوروبا مرتين عامي 2015 و 2017 ، وهي الحصيلة التي لم يحققها أي مدرب منذ مواطنه مارتشيلو ليبي، مما يشفع له بالاستمرار في الإشراف على الشؤون الفنية لـ"السيدة العجوز".