قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

يبدو مدربا مانشستر سيتي وليفربول الاسباني جوسيب غوارديولا والالماني يورغن كلوب على التوالي أبرز المرشحين لنيل جائزة افضل مدرب في الدوري الإنكليزي لكرة القدم عقب الكشف عن اللائحة الرباعية النهائية للمرشحين الثلاثاء.

ويخوض فريقا غوارديولا وكلوب منافسة شرسة على لقب الدوري الممتاز ستحسم الأحد المقبل في المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة.

ويتصدر مانشستر سيتي الترتيب برصيد 95 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام ليفربول، ويحل الأول ضيفا على برايتون، ويستضيف الثاني ولفرهامبتون في المرحلة الأخيرة ويحتاج السيتي إلى الفوز لضمان الاحتفاظ باللقب بغض النظر عن نتيجة مطارده.

ويتطلع غوارديولا إلى أن يصبح المدرب الثالث فقط الذي ينجح في الاحتفاظ باللقب في التاريخ الحديث للدوري الانكليزي الممتاز.

في المقابل، يمني ليفربول الذي مني بخسارة واحدة فقط في الدوري هذا الموسم وجمع حتى الآن 94 نقطة كرابع أعلى غلة من النقاط في موسم واحد، في التتويج باللقب الأول منذ 1990.

ويواجه غوارديولا وكلوب منافسة من مدربي توتنهام، الارجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، وولفرهامبتون، البرتغالي نونو إسبيريتو سانتو.

وبات بوكيتينو على مشارف قيادة توتنهام للتواجد بين الأربعة الكبار للموسم الرابع على التوالي على الرغم من عدم تعاقده مع أي لاعب في فترتي الانتقالات الصيفة والشتوية.

ويحتل توتنهام الذي حل ثالثا الموسم الماضي وموسم 2015-2016 وثانيا الموسم قبل الماضي، المركز الرابع حاليا وسيضمنه في حال تعادله مع ايفرتون الأحد، وقد ينهي الموسم ثالثا في حال فوزه وتعثر جاره تشلسي أمام مضيفه ليستر سيتي.

من جهته، قاد نونو فريقه ولفرهامبتون العائد العام الماضي للدوري الممتاز، إلى جمع 57 نقطة هي أكبر غلة لأي فريق صاعد في موسمه الأول منذ 18 عامًا. كما قاده إلى نصف نهائي كأس الاتحاد الانكليزي.

وضمن ولفرهامبتون إنهاء الموسم في المركز السابع، وما زالت آماله في بطاقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" الموسم المقبل قائمة وتتوقف على نتيجة نهائي كأس الاتحاد الإنكليزي بين مانشستر سيتي وواتفورد.

وسيتم تحديد الفائز النهائي من خلال مزيج من تصويت المشجعين وآراء لجنة الخبراء.

وسيتم الإعلان عن الفائز من قبل رابطة مدربي الدوري الخميس المقبل.

وفي الوقت نفسه، يهيمن لاعبو مانشستر سيتي وليفربول أيضًا على القائمة النهائية لجائزة أفضل لاعب في الدوري الممتاز.

ووحده نجم تشلسي الدولي البلجيكي إدين هازارد بين لائحة اللاعبين السبعة المرشحين لا يلعب لأي من الفريقين المتنافسين على اللقب.

ويملك مانشستر سيتي ثلاثة لاعبين هم الأرجنتيني سيرخيو أغويرو والبرتغالي برناردو سيلفا ورجحيم سترلينغ، وليفربول العدد ذاته هم السنغالي ساديو مانيه والهولندي فيرجيل فان دايك والمصري محمد صلاح.

ويواجه صلاح الفائز بالجائزة الموسم الماضي، منافسة قوية من زميله في الفريق الأحمر فان دايك الذي نال جائزة رابطة اللاعبين هذا العام، وسترلينغ الذي نال جائزة رابطة الصحافيين.