خرج يوسف الثنيان، نجم نادي الهلال السابق، عن صمته بعدما أبدى قلقه وخوفه من الوضع الصعب الذي يمر به النادي الأزرق، مطالبا أعضاء شرف النادي المؤثرين وفي مقدمتهم الأمير الوليد بن طلال بوقفة تاريخية لإنقاذ الفريق والبدء بالاستعداد للموسم المقبل.

وكتب الثنيان سلسلة تغريدات عبر حسابه الشخصي في موقع "تويتر، جاء فيها: "حسب ما أراه وأتابعه عن أحوال الزعيم، فالوضع لا يسرُّ الهلاليين الذين تعوَّدوا على أن ناديهم حتى مع توقُّف المنافسات يعد العدة للموسم القادم لحصد البطولات. أخاف على الهلال إذا لم أشاهد أعضاء شرفه من حوله يناقشون أموره، ويعملون لأجله. والآن الوضع يثير القلق، ويشير إلى مرحلة لا تليق بالأزرق".

وناشد الثنيان، عضو شرف النادي الأمير الوليد بن طلال التدخل، وكتب: "شخصية هلالية بقامة الوليد بن طلال كفيلة بإعداد الفريق للموسم القادم بحسم الجوانب الفنية (مدرب ولاعبين). وأناشد سموه ورجالات الهلال المؤثرين وقفة تاريخية لإنقاذ الزعيم؛ فهم دائمًا معه.. (تكفى يبو خالد) الوضع يحتاج إليك، وأنت (قدها)، وعاجلاً بإذن الله".

وأضاف: "أشكر الإدارة المكلفة ماقصرت وكل التقدير للمهندس عبدالله الجربوع والأستاذ عبدالرحمن النمر على جهودهم وحضورهم الدائم في النادي".

وطالب الثنيان بمنح منصب مدير الكرة بالنادي لأسطورة الهلال السابق صالح النعيمة، وقال: "ترددت أخبار متفاوتة عن إدارة الكرة الهلالية ومرشحين عدة. شخصيًّا، ولو كانت ظروفه الشخصية تسمح له، ولأن المرحلة بحاجة إليه، أتمنى صالح النعيمة ابن الهلال وقائده التاريخي، وأكثر أبنائه معرفة بتفاصيل الهلال إداريًّا وفنيًّا. أبو فهد شخصية مختلفة حرصًا وتعاملاً وغِيرة على هذا الكيان".

كما دعا الثنيان لعودة سامي الجابر للعمل بالنادي، وقال: "شئنا أم أبينا وسواء إختلفنا أو إتفقنا حول سامي الجابر إدارياً وفنياً إلا أن مصلحة الكيان تستدعي وجوده بخبراته وتاريخه وأمر ضروري في هذه المرحلة الحرجة وأي كانت صفة هذا التواجد يظل سامي أحد القادرين بشخصيته الجذابة مع كل هلالي وثقة الهلاليين به كبيرة".

وختم حديثه قائلاً: "أخيراً جماهير الزعيم الآسيوي الأول هم رصيده الأهم وأكثر من يشعر بناديهم وما ينتظره سواء كان مطمئناً أو لا يسر وهم مدرجه الفخم وسنده ضد أي خطر".
وختم الثنيان تغريداته، قائلا: "أخيراً جماهير الزعيم الآسيوي الأول هم رصيده الأهم وأكثر من يشعر بناديهم وما ينتظره سواء كان مطمئناً أو لا يسر وهم مدرجه الفخم وسنده ضد أي خطر".