قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

تفوق سائق فيراري الألماني سيباستيان فيتل بطل العالم اربع مرات، على البريطاني لويس هاميلتون (مرسيدس) وسينطلق من المركز الأول في سباق جائزة كندا الكبرى،المرحلة السابعة من بطولة العالم للفورمولا واحد المقرر الاحد في مونتريال.

ووضع فيتل بالتالي حدا لسيطرة مرسيدس على نقطة الانطلاق في السباقات الستة الأولى هذا الموسم ويأمل في ان يحقق الفوز الأول أيضا لفريقه هذا العام.

وهي المرة الاولى التي ينطلق فيها فيتل من المركز الاول منذ جائزة المانيا الكبرى في تموز/يوليو 2018.

وانتظر فيتل حتى الثواني الأخيرة من التجارب لكي يتفوق على هاميلتون الفائز بالسباق ست مرات والساعي الى معادلة الرقم القياسي في عدد الانتصارات في السباق الكندي والمسجل باسم الألماني ميكايل شوماخر بطل العالم السابق 7 مرات.

وسينطلق شارل لوكلير من موناكو وزميل فيتل من المركز الثالث امام الاسترالي دانيال ريكياردو (رينو).

وقال مدير فيراري ماتيا بينوتو "نحن سعداء من دون أدنى شك لاسيما أننا حققنا نتائج جيدة طوال فترة نهاية الاسبوع، إنها مفاجاة إيجابية".

وأضاف "ستكون الحلبة حارة جدا وبالتالي سيكون السباق صعبا للغاية".

ولن يكون الهولندي ماكس فيرشتابن بين المنطلقين العشرة الأوائل لانه لم يتمكن من القيام بتجربة أخيرة في التجارب الثانية وسيكتفي بالانطلاق من المركز الحادي عشر، وذلك لتعرض الدنماركي كيفن ماغنوسون لحادث على الحلبة ما جعل المنظمين يعلقون التجارب لبعض الوقت.

وجاءت توقعات مدير مرسيدس النمسوي توتو وولف في محلها لأنه رأى ان الفرق المنافسة وتحديدا فيراري، تملك افضلية على فريقه على الحلبة الكندية بقوله عشية انطلاق التجارب "في السباقات الستة السابقة تميزنا بفعالية كبيرة عند المنعطفات، لكننا خسرنا بعض الوقت في الخطوط المستقيمة وبالتالي سيكون سباق كندا تحديا لنا لأن الحلبة تتميز بالمقاطع المستقيمة الطويلة وقلة من المنعطفات وهذا قد يمنح الأفضلية لمنافسينا، لكننا نتطلع قدما الى خوض السباق".