قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قدم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، لفتة إنسانية رائعة تجاه المشردين والفقراء في مسقط رأسه بمدينة روزاريو، وذلك من خلال تقديم المطعم المملوك لعائلة اللاعب الطعام والشراب مجاناً لهم.

وفي ظل الأوضاء الاقتصادية السيئة في البلاد وموجة البرد القاسية، التي أدت إلى تشريد الكثيرين، يحاول المطعم المملوك لعائلة ميسي المساعدة في التغلب على الأزمة، من خلال تقديم الوجبات والشراب الدافئ للمحتاجين مجاناً لأكثر من أسبوعين، إلى أن تتحسن حالة الطقس في البلاد، كما يخطط المطعم أيضاً لجمع بعض الملابس لإعطائها للمحتاجين.

ونقلت صحيفة "ماركا" تصريحات لمدير المطعم المسمى "في آي بي"، قال فيها: "لقد قدمنا القهوة والمشروبات الغازية للكثيرين، وقد زارنا الكثير من الأشخاص الذين كانوا بحاجة للطعام والشراب، وكانوا محترمين جداً".

وأضاف: "سنواصل هذا الأمر لمدة 15 يوماً كل ليلة بين الساعة 7:00 مساءً و9:00 مساءً".

ويُشتهر ميسي، الذي تم تعيينه سفيراً للنوايا الحسنة لليونسيف في عام 2010، بحبه للأعمال الخيرية، إذ يسعى بين الفينة والأخرى إلى رسم الابتسامة على محيا ذوي الاحتياجات الخاصة وأصحاب الأمراض الخبيثة، وذلك من خلال مؤسسة "ليو ميسي".

وسجّل مهاجم برشلونة في الآونة الأخيرة العديد من المواقف الإنسانية الراقية، ففي فبراير الماضي، تبرعت المؤسسة بمبلغ 200 ألف يورو للمساعدة في تمويل مشروع للمياه بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) في كينيا.

وقد تم استخدام هذه الأموال للشروع في بناء مضخة مياه وتوفير الغذاء، ما يعني أن أكثر من ألفي شخص حصلوا على المياه الجارية في منازلهم وفي المدارس الابتدائية.