قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

صدمت إسبانيا نظيرتها صربيا القوية عندما تغلبت عليها 81-69 في المباراة المرتقبة بينهما ضمن منافسات المجموعة العاشرة من بطولة العالم في كرة السلة الأحد في ووهان، في حين انتزعت نيجيريا بطاقة التأهل المخصصة لإفريقيا الى دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو عام 2020.

وضربت إسبانيا بقيادة ريكي روبيو نجم فينيكس صنز الأميركي موعدا في الدور ربع النهائي مع بولندا مفاجأة البطولة الحالية بعد غد الثلاثاء، في حين تلتقي صربيا مع الأرجنتين في اليوم ذاته.

وكان المنتخبان ضمنا التأهل الى ربع النهائي قبل المواجهة النارية بينهما لكن صدارة المجموعة وامكانية خوض مباراة أسهل على الورق شكلت حافزا لحسمها في مصلحة أحدهما. وضمنت إسبانيا الى حد كبير عدم مواجهة الولايات المتحدة في نصف النهائي بحال تأهل الفريقين إليه.

وقدم المنتخب الصربي وصيف بطل العالم 2014 وأولمبياد ريو دي جانيرو 2016، عروضا لافتة في مبارياته الأربع السابقة في البطولة، وهو في نظر العديد من النقاد أبرز المرشحين لمنافسة المنتخب الأميركي على اللقب، لكنه وجد نفسه أمام ند عنيد أعاده الى أرض الواقع.

وبعدما استهل المنتخب الإسباني المباراة بشكل بطيء في الربع الأول ليتخلف 13-20، استعاد زمام الأمور ودخل أجواء المباراة تدريجيا وأنهى الربع الثاني 32-17 ليتقدم بفارق ثماني نقاط في نهاية الشوط الاول (45-37). ثم تفوق المنتخب الاسباني بطل العالم عام 2006 في الربع الثالث 22-19 والرابع 14-13 لينهي المباراة بفارق مريح.

وزادت الامور صعوبة على المنتخب الصربي للعودة في المباراة اثر طرد نجمه نيكولا يوفيتش لاعب دنفر ناغتس الاميركي وأحد أفضل اللاعبين في البطولة الحالية، اثر مشادة مع حكم المباراة في الربع الثالث.

وتألق في صفوف صربيا مجددا بوغدان بوغدانوفيتش بتسجيله 26 نقطة مع 10 متابعات و6 تمريرات حاسمة، بينما سجل روبيو 19 نقطة لإسبانيا.

وأقر مدرب صربيا ساشا ديورديفيتش بأحقية إسبانيا بالفوز ورفض اعتبار خروج يوكيتش السبب في خسارة فريقه، لكنه كان قاسيا تجاه الأخير بقوله "لم أحبذ رد الفعل الغبي من لاعبي، كان يتعين عليه ان يبقى على أرضية الملعب".

واضاف "كان يمكن أن نخسر بوجوده لكن مرة جديدة كان يجب ان يبقى على أرضية الملعب ويكون أحد قادة الفريق".

واكد ديوردوفيتش بانه تحدث الى يوكيتش "ليس لدينا وقت لمحادثات طويلة، هو يدرك بأنه كان مخطئا. انه أحد أفضل اللاعبين حاليا ونريده على أرضية الملعب. آمل في ألا يتكرر هذا الأمر معه وان تكون هذه اللحظة حاسمة لكي ينضج".

وفي مباراة هامشية ضمن المجموعة ذاتها، تغلبت إيطاليا على بورتوريكو بعد التمديد 94-89.

- فرصة تونسية ضائعة -

وفي المجموعة التاسعة، تغلبت الأرجنتين على بولندا بسهولة 91-65 علما بأن كلاهما كان بلغ ربع النهائي الجمعة.

وفي مباريات المراكز من 17 الى 32، تغلبت تونس على أنغولا في مواجهة إفريقية خالصة 86-84، بيد أنها فشلت في انتزاع بطاقة التأهل المباشر الى أولمبياد طوكيو 2020، وذلك لفوز نيجيريا على الصين 86-73.

وتألق في صفوف تونس نجمها صالح الماجري بتسجيله 31 نقطة وأضاف مكرم بن رمضان 28 نقطة.

وخطفت نيجيريا بطاقة القارة السمراء المؤهلة مباشرة إلى الألعاب الأولمبية عن البطولة العالمية.

ويضمن المونديال 7 بطاقات لمتصدري القارات بمعدل بطاقة لإفريقيا ومثلها لآسيا وأخرى لأوقيانيا، فيما تمنح بطاقتان لكل من الأميركيتين وأوروبا، بالإضافة إلى اليابان المضيفة والمؤهلة مباشرة للعرس الأولمبي.

وتبقى أربع بطاقات للألعاب الأولمبية سيحدد أصحابها من خلال دورة تأهيلية تقام العام المقبل.