قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن : لن يتمكن مدرب المنتخب الإنكليزي غاريث ساوثغايت الاعتماد على مهاجم مانشستر يونايتد ماركوس راشفورد وجناح أرسنال بوكايو ساكا في المباراتين المقبلتين في تصفيات مونديال 2022، وذلك بسبب الإصابة التي جعلتهما خارج تشكيلة "الأسود الثلاثة".

وبدأت إنكلترا حملتها نحو نهائيات المونديال القطري بقوة من خلال الفوز على المتواضعة سان مارينو 5 صفر الخميس على ملعب "ويمبلي" في لندن بغياب راشفورد وساكا اللذين باتا أيضا خارج الحسابات لمباراتي الأحد والأربعاء ضد ألبانيا وبولندا تواليا.

وقال الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم في بيان إن "ماركوس راشفورد وبوكايو ساكا لن يلعبا دوراً في المباراتين المقبلتين في تصفيات كأس العالم 2022"، كاشفا أن راشفورد انضم الى معسكر المنتخب وهو "يعاني من إصابة أبعدته من الفوز 5 صفر ضد سان مارينو، وبعد تقييم إضافي، اتخذ القرار بأنه سيواصل عملية تعافيه مع مانشستر يونايتد".

أما بالنسبة لساكا، فهو "بقي في أرسنال من أجل المزيد من تقييم للمشكلة القائمة مع الأمل بأن ينضم الى الأسود الثلاثة (في المباريات الثلاث)، لكن الآن لن يكون متوفراً لمباراتي ألبانيا وبولندا".

وستكون المباراتان المقبلتان الأخيرتين لإنكلترا قبل أن يعلن ساوثغايت عن التشكيلة التي ستخوض كأس أوروبا الصيف المقبل.

وخاض ساكا (19 عاماً) مباراته الأولى بقميص المنتخب الأول في تشرين الأول/أكتوبر الماضي ضد ويلز وخاض بعدها ثلاث مباريات أخرى، فيما اكتفى راشفورد (23 عاماً) بمشاركتين في المباريات الثماني التي خاضتها بلاده في 2020، وتعرض الآن لإصابة في القدم أبعدته عن هذه المباريات الثلاث بعدما أبقته أيضاً بعيداً عن فريقه يونايتد في الخسارة أمام ليستر سيتي في ربع نهائي الكأس المحلية.