قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يوجين، أوريغون (الولايات المتحدة) : حققت الجامايكية إيلاين تومسون هيراه، حاملة اللقب الأولمبي، الفوز في سباق 100 م خلال لقاء يوجين الاميركي ضمن الدوري الماسي لألعاب القوى السبت، فيما كان الفوز لدى الرجال من نصيب الاميركي ترايفون برومل في يوم شهد مشاركة واسعة من النجوم العالميين.

تومسون هيراه التي حققت ثنائية 100 و200م في أولمبيادي ريو دي جانيرو 2016 وطوكيو العام الفائت، أنهت السباق بزمن 10.79 ثوانٍ.

ورغم أنه لم يكن أفضل توقيت لها هذا العام، إلا أن تومسون أكدت أنها سعيدة فقط لتجاوزها خط النهاية في المركز الاول ومن دون إصابات في يوم ماطر على مضمار ملعب "هايورد فيلد" الذي سيحتضن بطولة العالم في تموز/يوليو المقبل.

قالت بعد الفوز "أنا سعيدة لأني تجاوزت خط النهاية سليمة. لا أكترث للزمن. كانت الامطار تتساقط وكان الطقس باردًا قليلا".

وتابعت الجامايكية التي انسحبت من لقاء برمينغهام ضمن الدوري الماسي الاسبوع الماضي بسبب إصابة في الكتف واختبرت نفسها في لقاء كينغستون المتواضع السبت الفائت "يظهر ذلك أني على المسار الصحيح. أستعيد الفورمة وأصل الى حيث أريد".

وكانت كشفت الجمعة أنها عانت من إصابة في وتر أخيل خلال التمارين.

وحلّت الاميركية شاكاري ريتشادرسون التي حُرمت من المشاركة في أولمبياد طوكيو بسبب اختبار ايجابي لمادة الماريجوانا ثانية أمام الجمايكية شيريكا جاكسون الثالثة (10.92 ثوان لكيلهما).

وحققت الجمايكية الاخرى شيلي آن فرايزر برايس سباق 200م بزمن 22.41 ثانية.

أما برومل الذي حقق العام الماضي أفضل توقيت في 100م، عوّض إقصاءه من سباق برمينغهام الاسبوع الفائت بعد خطأ في الانطلاق ليفوز السبت بسباق مدجج بالنجوم بزمن 9.93 ثوانٍ.

قال برومل الذي حقق زمن 9.75 ثوانٍ بمساعدة الرياح في فلوريدا في وقت سابق من الشهر إن عليه أن يحسن بعض الجوانب قبل التجارب الاميركية في يوجين الشهر المقبل ومن ثم النهائيات العالمية.

وتابع "كنت سعيدًا باحتلال المركز الاول ولكن شعرت أن هناك الكثير من الامور الفنية التي لم أنفذها بطريقة صحيحة".

حل مواطنه فريد كيرلي، صاحب الفضية في طوكيو، ثانيًا فيما أكمل بطل العالم كريستيان كولمان منصة أميركية بحتة، هو الذي عاد في أوائل الشهر الحالي الى المنافسات بعد 18 شهرًا من الإيقاف لانتهاكه التزامات مكافحة المنشطات.

وفي أبرز النتائج، حقق البرازيلي أليسون دوس سانتوش، حامل برونزية طوكيو، الفوز في سباق 400 م حواجز.

وحطم الاميركي مايكل نورمان الرقم القياسي للقاءات في سباق 400 م بتسجيله زمن 43.60 ثانية، متفوقًا على رقم صمد 22 عامًا بتوقيع مواطنه مايكل جونسون.

وبعد برمنيغهام، كررت البريطانية كيلي هودكينسون فوزها في سباق 800 م، فيما حققت الكازاخستانية نوراه جيروتو أفضل زمن هذه السنة في ثلاثة آلاف م موانع (8:57.97 دقائق)، وأصبحت البحرينية وينفريد موتيل يافي سابع امرأة فقط في التاريخ تنزل عن حاجز التسع دقائق بحلول الكينية الاصل ثانية (8:58.71 دقيقة).

وفاز الاميركي راين كراوزر، المتوج بآخر لقبين أولمبيين، برمي الكرة الحديد مسجلا مسافة 23.02 م هي الافضل هذا العام.