قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل: أصبح كلوب بروج البلجيكي نموذجاً للأندية المغمورة المشاركة في دوري أبطال أبطال أوروبا في كرة القدم، بعدما وضع قدمه في دور الـ16 إثر تحقيقه ثلاثة انتصارات متتالية في دور المجموعات.

تغلّب افتتاحاً على ضيفه باير ليفركوزن الألماني 1 صفر، ثم عاد بنتيجة رنانة من عقر دار بورتو البرتغالي بفوزه عليه 4 صفر، قبل ان يجهز الثلاثاء على أتلتيكو مدريد الإسباني 2 صفر.

ترك الفوز الكبير لرجال المدرب كارل هوفكينس على بورتو في 13 أيلول/سبتمبر الماضي انطباعاً هائلاً.

نتيجة توّجت جهود "12 عاماً من العمل"، ليصبح بروج المرجع الجديد لكرة القدم البلجيكية، بحسب رئيسه بارت فيرهاخي.

عزّز بروج المتوّج بلقب الدوري خمس مرات في آخر سبعة مواسم، قوته المالية، نظراً لمكافآت المشاركة في البطولات الأوروبية وسياسته المجزية في سوق انتقالات اللاعبين.

تميّز النادي الأزرق والأسود بقدرته على بيع لاعبين بأسعار ذهبية، على غرار الصيف الماضي الذي شهد رحيل لاعب الوسط شارل دي كيتلار إلى ميلان الإيطالي (35 مليون يورو)، المدافع الفرنسي ستانلي نسوكي إلى هوفنهايم الألماني (12 مليون يورو) والمهاجم البلجيكي لويس أوبندا إلى لنس الفرنسي (10 ملايين يورو).

انتقالات سمحت له بتخطي الحدود المعقولة لضم اللاعبين الأجانب في الدوري البلجيكي، فتعاقد مع المهاجم الأوكراني رومان ياريمتشوك من بنفيكا البرتغالي مقابل 17.5 مليون يورو.

تبلغ قيمة النادي السوقية 161 مليون يورو بحسب موقع ترانسفرماركت المتخصص، أي أكثر من ضعف ميزانية منافسيه على الساحة المحلية على غرار أندرلخت، أنتويرب وغنك.

مستثمر أميركي

"يُدار النادي مثل شركة تجارية بهدف إحراز اللقب (الدوري) كل سنة مع تحقيق أرباح من خلال بيع اللاعبين"، كما حلّل أخيراً ترودو ديونغي استاذ الاقتصاد الرياضي في جامعة لوفان لصحيفة إيكو البلجيكية.

تابع "على غرار أياكس أمستردام (الهولندي) أصبح جاذباً لمواهب خام تُصقل في مركز تكوينه الجديد (استثمار بلغ 16 مليون يورو)، حيث يتم التعامل معهم بطريقة علمية للغاية، قبل انتقالهم إلى بطولات أفضل بصفقات كبرى".

وتسمح متانة النادي المالية بمنح رواتب سخية واستقدام بعض اللاعبين المحليين المميزين على غرار صانع اللعب هانس فاناكن، الحارس سيمون مينيوليه والمدافع ديدريك بوياتا، أو الأجانب مثل الهولندي نوا لانغ، الدنماركي أندرياس سكوف أولسن والأوكراني ياريمتشوك.

لم تكتف الإدارة بهذا التطوّر، رغم فشل الاكتتاب في البورصة عام 2021. عوّضت بعد أشهر قليلة مرحّبة بصندوق الاستثمار الأميركي أوركي كابيتال من خلال زيادة رأس المال (20 مليوناً).

على المدى المتوسط، يتطلع النادي لبناء ملعب جديد. على المدى القصير، يبدو ان تأهله إلى دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا أصبح واقعياً.

يتصدر المجموعة الثانية بتسع نقاط كاملة، بفارق ست نقاط نقاط عن كل من باير ليفركوزن، بورتو وأتلتيكو مدريد.

عن أسباب نجاح الفريق الذي لم تهتز شباكه أوروبياً هذا الموسم، قال المهاجم الإسباني فيران جوتغلا الثلاثاء بعد تسجيله الهدف الثاني في مرمى أتلتيكو مدريد "مفتاح النجاح؟ ربما تركيزنا. لم نصنع الكثير من الفرص، لكن حققنا المطلوب وهو التسجيل. كان أداء جماعياً للفريق، لأن الشبان في الخلف دافعوا جيداً. لم تكن الأمور سهلة، لكن ثقتنا ببعضنا البعض أوصلتنا للنجاح".

يُقدّر الرئيس فيرهاخي "في المواسم القليلة الماضية، لم تبتسم لنا قرعة دور المجموعات، فواجهنا أمثال ريال مدريد وباريس سان جرمان. هذا الموسم لدينا فرصة التأهل".