قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: اقتحم مشجّع يحمل علماً بألوان قوس قزح الذي يرمز للمثليين، أرضية ملعب استاد لوسيل أثناء مباراة البرتغال والأوروغواي الإثنين ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثامنة في مونديال قطر لكرة القدم 2022.

ودخل الرجل مرتدياً أيضاً قميصاً أزرق اللون عليه شعارا "أنقذوا أوكرانيا" من الأمام و"الاحترام للمرأة الإيرانية" من الخلف، أرض الملعب لمدة ثلاثين ثانية في الدقيقة الحادية والخمسين من المباراة التي فازت فيها البرتغال بهدفين على الأوروغواي.

وبعدما جال في الملعب ذهاباً وإياباً، أخرجه رجال الأمن.

وتعرّضت قطر على مدى السنوات الماضية إلى انتقادات حيال سجّلها الحقوقي، ومن ضمنها مسألة المثليين.

وعند سؤالهم عن استقبال أفراد مجتمع الميم خلال مونديال 2022، أكّد المنظمون القطريون بانتظام أن "الجميع" مرحّب بهم دون تمييز، على الرغم من القوانين التي تجرّم العلاقات الجنسية بين الأشخاص من الجنس نفسه.

ووفقًا لمنظمة "هيومن ديغنيتي تراست" غير الحكومية، هناك "أدلة قليلة على تطبيق القانون في السنوات الأخيرة، كما أن مدى التمييز والعنف ضد المثليين والمثليات ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري الهوية الجنسانية، غير واضح".