قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ذكرت وكالة الصين الجديدة للأنباء أن شركة لمنتجات الألبان في شنغهاي أُغلقت وأُلقي القبض على ثلاثة من مدرائها لبيعها حليبا مُجففا ملوثا بمادة الميلامين الكيميائية التي كانت السبب في وفاة ستة أطفال عام 2008 .

بكين: قالت شينخوا انه تبين أن الحليب المُجفف ومنتجات إكساب طعم باعتها شركة شنغهاي باندا لمنتجات الألبان تحتوي على كميات كبيرة بشكل غير قانوني من المادة السامة والغنية بالنيتروجين والتي تمكن المنتجين من تجاوز اختبارات البروتين الإجبارية.

وأضافت الوكالة الصينية يوم الخميس أن مخازن الشركة أغلقت وتدرس السلطات في الوقت الحالي سحب منتجات الشركة من سبع مناطق أخرى. وكان ستة أطفال لقوا حتفهم عام 2008 وأُصيب 300 ألف اخرون بأمراض بعدما شربوا حليبا ملوثا بالميلامين في فضيحة أدت الى افلاس شركة سانلو الحكومية لمنتجات الالبان واعدام شخصين.

وغضب كثيرون بسبب الفضيحة وهي من الامور التي أثارت مخاوف حول سلامة المنتجات في الصين وأجبرت لي تشانغ جيانغ كبير مسؤولي سلامة الأغذية في البلاد على الاستقالة. وأُلقي القبض على ثلاثة أشخاص أوائل الشهر الماضي في اقليم شانشي الواقع شمال غرب الصين بعدما اتهموا ببيع 5.25 طن من الحليب المجفف الملوث بمادة الميلامين التي تستخدم عادة في صنع البلاستيك والاسمدة وقد تؤدي الى تكون حصوات في الكلى عند تناولها.