قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلن اوغلو ان تركيا ستستضيف قمتين اقليميتين بشان افغانستان قبل المؤتمر الذي سيعقد في لندن في شان هذا البلد المضطرب اواخر الشهر الجاري.

لندن: صرح وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو للصحافيين عقب محادثات مع نظيره البريطاني ديفيد ميليباند ان الاجتماعات التي ستجري في اسطنبول تهدف الى بلورة اراء حول كيفية قيام الدول المعنية مجتمعة بدعم افغانستان. ومن المقرر ان تستضيف بريطانيا مؤتمرا دوليا حول افغانستان في 28 كانون الثاني/يناير لمناقشة سبل تحقيق اهداف المجتمع الدولي في هذا البلد.

وقال داود اوغلو ان quot;تركيا ستنظم قمة سياسية في 25 (كانون الثاني/يناير) وقمة اقليمية في 26quot; من الشهر نفسه. واضاف ان quot;هذين الاجتماعين سيساعدان على انجاح مؤتمر لندن (...) وسيبعثان برسالة دولية اننا ملتزمون تجاه الشعب الافغاني ونقف معا لدعمهمquot;. واوضح انه quot;من خلال اليتنا الثلاثية في تركيا في يوم الخامس والعشرين (في الاجتماع) بين تركيا وافغانستان وباكستان، نهدف الى اقامة تعاون اوسع بين افغانستان وباكستانquot;. واضاف quot;في اليوم التالي، السادس والعشرين، سنعقد مؤتمرا اقليميا في تركيا لنؤكد هذه المسؤولية الاقليمية، وفي لندن سيكون لدينا التزام دولي مؤلف من كل هذه العناصرquot;.

اما وزير الخارجية البريطاني فقال ان البنود الثلاثة في مؤتمر لندن ستكون الامن والتنمية الاقتصادية والحكومية بما في ذلك مسألة الفساد، اضافة الى كيفية قيام جيران افغانستان بدعم الاستقرار في البلد المضطرب. واضاف ميليباند quot;يسرني انه عقب مناقشات اجريناها في بروكسل، وافق الوزير (التركي) على عقد اجتماع على مستوى عال في اسطنبول في 26 كانون الثاني/يناير - اجتماع تحضيري لضمان ان المنطقة نفسها تتحمل مسؤولية تطوير افكار وهيكليات حول كيفية عمل دول المنطقة مع افغانستانquot;.