قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إسلام آباد: قدم السفير الأميركي في إسلام آباد الأربعاء اعتذار بلاده عن هجوم شنّته مروحيات الأسبوع الفائت، وتسبب بمقتل جنود باكستانيين، وفق ما أعلنت السفارة في بيان.

وقالت آن بيترسون التي تدير الممثلية الدبلوماسية الأميركية إن quot;تحقيقًا مشتركًا حول الحادث سمح بتوضيح أن (طياري) المروحيات الأميركية تعاملوا مع حرس الحدود الباكستانيين على أنهم متمردون يطاردونهمquot;.

وإذ تحدثت عن quot;حادث رهيبquot;، قدمت اعتذار الشعب الأميركي عن مقتل عنصرين من حرس الحدود الباكستانيين وإصابة أربعة آخرين، وفق حصيلة أوردها بيان السفارة.

وأثار هذا الحادث الدامي توترًا كبيرًا بين إسلام آباد وواشنطن، الحليفتين في quot;الحرب على الإرهابquot;. وعمدت باكستان على الأثر إلى إغلاق الطريق البرية الرئيسة التي تعبرها إمدادات قوات حلف شمال الأطلسي المنتشرة في أفغانستان.