قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يزور الرئيس الصيني هوو جينتاو الولايات المتحدة في كانون الثاني- يناير المقبل حيث يتوقع ان تدفع الزيارة علاقة الشراكة التعاونية قدما للأمام.


بكين: أكدت وزارة الخارجية الصينية أنها بدأت استعدادات لزيارة الرئيس الصيني هوو جينتاو للولايات المتحدة في أوائل 2011، لتصبح أول زيارة له منذ تولي الرئيس الأميركي باراك أوباما للحكم وبعد آخر زيارة قام بها اليها عام 2006.

وأوضح المتحدث باسم الوزارة في تصريح له يوم الجمعة أن الزيارة تأتي بناء على دعوة رسمية من أوباما على هامش قمة العشرين المنعقدة في كندا في حزيران- يونيو الماضي، وأن الجانبين واصلا اتصالات وثيقة بشأنها منذ ذلك الحين.

وأضاف أنه من المتوقع أن تحقق الزيارة آثارا بعيدة المدى على العلاقات الثنائية، حيث ترغب الدولتان في أن تكون ناجحة وتدفع علاقة الشراكة التعاونية والشاملة قدما للأمام في القرن الـ21. كما صرح المدعي العام الأميركي أثناء زيارة حالية له لبكين بأن الجانبين اتفقا على العمل سويا من أجل تحقيق نتائج ملموسة من وراء هذه الزيارة التي ستتم في كانون الثاني- يناير المقبل.

يذكر أن العلاقات الصينية الأميركية كانت قد مرت بصعوبات في العام الحالي نتيجة للاعلان عن صفقة أسلحة جديدة لتايوان وضغوط واشنطن لرفع قيمة العملة الصينية وتزايد الخلافات التجارية وغيرها.