قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قال المتحدث باسم البيت الأبيض أن الوضع الاقتصادي هو الذي يتحكم في انتخابات التجديد للكونغرس.


واشنطن: قال البيت الأبيض الليلة الماضيةإن الوضع الاقتصادي المتردي مازال مستمرا في التأثير على الولايات المتحدة الأميركية.. متوقعا أن يكون الاقتصاد هو القضية الرئيسية للنقاش في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس المقررة في 2 نوفمبر القادم.

وقال المتحدث الصحفي باسم البيت الأبيض روبرت جيبس إن الناخبين إما أن يصوتوا للسماح للديمقراطيين بالاحتفاظ بالأغلبية في مجلسي الشيوخ والنواب او أن يصوتوا لنقل السلطة إلى الجمهوريين.
وأضاف أن quot;البيئة السياسية أصبحت خاضعة للبيئة الاقتصاديةquot;.

وحث المتحدث باسم البيت الأبيض المواطنين الأميركيين على الصبر بخصوص موضوع التعافي الاقتصادي، قائلا quot;إن الامر سيستغرق بعض الوقت للخروج من الأزمة الاقتصاديةquot;.
وأضاف quot;هذا لم يكن انكماشا بسيطاquot;.
وأكد جيبس على أن البيت الأبيض يفهم أن هناك احباطا منطقيا تولد لدى الناخبين بسبب الاقتصاد المتردي، مع فقدان 8 ملايين وظيفة نتيجة للركود، وطلبَ تفهم ذلك من جانب الشعب الأميركي.