قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دانت الرئاسة الفلسطينية اضرام مستوطنين النار في احدى الكنائس بالقدس واعتبرته عملا اجرامياً.

رام الله: دانت الرئاسة الفلسطينية اليوم قيام المستوطنين باحراق كنيسة مسيحية في شارع الانبياء بالقدس المحتلة.

وقال نبيل ابو ردينه الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية ان هذه الاعتداءات المتكررة من قبل المستوطنين على الاماكن الدينية المسيحية والاسلامية دليل على همجية ووحشية المستوطنين الذين يمارسون الارهاب بأبشع صوره تحت سمع وبصر قوات الاحتلال.

واضاف ابو ردينه ان استمرار عمليات العربدة من قبل المستوطنين في الضفة الغربية سيؤدي الى تقويض الجهود المبذولة لانقاذ عملية السلام من المأزق الذي آلت اليه بسبب تعنت حكومة اسرائيل ورفضها تجميد الاستيطان.

وطالب ابو ردينه الولايات المتحدة والمجتمع الدولي بالتدخل والضغط على الحكومة الاسرائيلية من اجل منع اعتداءات المستوطنين المتكررة على الشعب الفلسطيني وارضه، كما وجه الدعوة الى المجتمع الدولي لتوفير الحماية للشعب الفلسطيني والاماكن المقدسة لأتباع الديانات السماوية.