قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: التقى وزير الدفاع الفرنسي الان جوبيه الاحد في كابول الرئيس الافغاني حميد كرزاي الذي quot;اكد له الدعم التام للسلطات الافغانيةquot; في محاولة التوصل الى تحرير الصحافيين الفرنسيين المحتجزين رهينتين في افغانستان.
وقال الوزير الفرنسي في ختام هذا اللقاء الذي دام حوالى نصف ساعة quot;اكد لي الرئيس كرزاي دعم السلطات الافغانية التام لنا والمساعدة التي ستقدمها اليناquot;.

واضاف للصحافيين الذين يرافقونه quot;لا املك جدولا زمنيا اكثر دقة لاعطيكم اياه. المحادثات كما قلنا لكم مرارا مكثفة، وآمل مثلكم من صميم قلبي ان تسير الامور باسرع ما يمكن. لا يمكنني ان احدد لكم موعداquot;.
واضاف quot;لا اريد ان اعطي امالا خاطئة، لكنني على ثقة، نعمquot;.

وردا على سؤال عما يمكن ان يقدمه كرزاي في هذا الملف، اجاب جوبيه quot;مساعدة حكومتهquot;.
وخطف الصحافيان الفرنسيان في تلفزيون quot;فرانس-3quot; ايرفيه غيسكيير وستيفان تابونييه ومرافقوهما الافغانيون الثلاثة، قبل عام تقريبا في افغانستان، في 30 كانون الاول/ديسمبر 2009 في ولاية كابيسا شمال شرق كابول حيث يتمركز قسم من القوات الفرنسية المنتشرة ضمن قوات الحلف الاطلسي.

ووصل جوبيه ظهر السبت الى كابول لتفقد القوات الفرنسية المنتشرة في افغانستان بمناسبة عيد الميلاد.
وسيغادر صباح الاثنين بعد زيارة معسكر تدريب ضباط في الجيش الافغاني في كابول تحت ادارة الجيش الفرنسي.