قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكدت موريتانيا رفضها إجراء مفاوضات مع الجماعات الإرهابية أو القيام بعملية تبادل أسرى مع رهائن.

نواكشوط: اعلن رئيس الحكومة الموريتانية مولاي ولد محمد لقظف الخميس ان حكومته ترفض التفاوض مع الجماعات الارهابية او القيام بعملية تبادل اسرى مع رهائن.

واكد خلال مؤتمر صحافي موقف بلاده quot;الرافض للحوار مع الجماعات الارهابية وتحريرالرهائن الأبرياء عن طريق مقايضتهم بمجرمين سجناء او تقديم فديةquot; مشيرا فى هذا الصدد الى quot;اعتماد ثلاث مقاربات لمعالجة الارهاب والتطرفquot;.

واضاف quot;الأولى فكرية وتقوم على تفعيل دور العلماء واتاحة الفرصة امام النقاش والحوار الفكريquot;. واوضح ان quot;الثانية هي اقتصادية قوامها تعليم وتكوين الشباب وتوفير فرص العمل لصالحهquot;. وقال ايضا ان quot;الثالثة هي عسكريةquot; مشيرا الى quot;جاهزية قواتنا المسلحة لحفظ وتأمين حوزتنا الترابيةquot;.

ولكنه اوضح مع ذلك ان بلاده تنوي quot;القيام بكل ما يمكنها القيام به من اجل اطلاق سراح الرهائن الذين خطفوا على اراضيها وعودتهم الى ذويهمquot;. وكان تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي طالب باطلاق سراح اربعة موريتانيين مقابل تحريره رجل وامرأة ايطاليين خطفا في موريتانيا.