قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جنيف: أكدت كوريا الشمالية انها استدعت مبعوثها في سويسرا لكنها نفت تقارير وسائل الاعلام الكورية الجنوبية التي أفادت انه أمضى 20 عاما في بلد مشهور بسرية حسابات البنوك في ادارة أموال الزعيم كيم جونج ايل.
وعمل ري تشويل وهو في السبعينات من عمره سفيرا لدى سويسرا منذ فبراير شباط عام 1988 ومبعوثا لدى المقر الاوروبي للامم المتحدة في جنيف منذ عام 1991.

وقال جون يونج ريونج السكرتير الاول للبعثة الدبلوماسية الكورية الشمالية في جنيف لرويترز يوم الخميس quot;استدعي للعودة الى بلادي في نهاية فترة عمله. انه مازال هنا يرتب للعودة.quot;

وقالت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للانباء هذا الاسبوع ان ري سيترك منصبه ويعتقد أنه المدير الرئيسي لاموال كيم جونج ايل السرية المزعومة المودعة بالخارج.

وقال جون quot;نحن نرفض تماما مثل هذه التقارير الاعلامية. انها معلومات مغلوطة تماما.quot;

وأضاف quot;حكومة سويسرا وبنوكها اعترفت بالفعل منذ بضع سنوات بأن هذا النوع من التقارير مخالف للحقيقة.quot;

وقالت وزارة الخارجية السويسرية انها ليس لديها معلومات عن من الذي سيخلف ري.

ويعتقد على نطاق واسع أن كيم جونج اون الابن الاصغر لكيم جونج ايل سيخلف والده الذي بلغ 68 عاما الشهر الماضي. وتعلم الابن في مدرسة دولية في برن في التسعينات من القرن الماضي وكان ري يرعاه هناك حسب تقارير الاعلام السويسري.