قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أعلنت مؤسسة الاغاثة الأميركية للاجئين في الشرق الادنى (انيرا) اليوم عن تبرع الكويت بمليون دولار لتمويل عمل المؤسسة مع الاطفال في غزة. وذكرت المؤسسة في بيان هنا ان ذلك التبرع سيدعم برنامج حليب الاطفال الذي يوفر منذ عام 2003 حليبا معززا بالفيتامين والبسكويت الى 20 ألف طفل في الحضانة في انحاء غزة مؤكدة انها ستستمر في تجديد الحضانات ودعم التعليم في انحاء غزة.

واعتبرت المؤسسة التبرع الكويتي وغيره من التبرعات التي حصلت عليها تأكيدا لنجاح (انيرا) في الوصول الى المحتاجين مؤكدة التزامها بدعم شعب غزة وخدمة اعداد الاطفال المتزايدة. وأعربت (انيرا) عن quot;امتنانها العميقquot; الى نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ الدكتور محمد صباح السالم الصباح وسفير الكويت في الولايات المتحدة الشيخ سالم عبدالله الجابر الصباح.

ومن جهته أكد السفير الكويتي لدى الولايات المتحدة على العلاقات الكويتية - الفلسطينية الخاصة والتاريخية. وقال الشيخ سالم ان القضية الفلسطينية كانت دائما وستبقى على رأس اولويات الكويتيين قيادة وحكومة وشعبا لاسيما ان المساعدات الكويتية لم تنقطع عن الشعب الفلسطيني معنويا او ماديا.

واضاف انه في ظل استمرار صعوبة الوضع السياسي والاقتصادي والمعيشي الذي يواجهه الشعب الفلسطيني بشكل عام وسكان قطاع غزة بشكل خاص فان التبرع الكويتي يأتي من اجل توفير ابسط متطلبات الحياة المعيشية لاطفال غزة. وأعرب عن أمله في ان تنفرج كل المعوقات التي تواجه الشعب الفلسطيني حتى يتمتع بحياة كريمة يعيش فيها المواطن الفلسطيني كما يعيش اي شخص في بلده المستقل.

يذكر ان (انيرا) تعمل منذ 40 عاما على توفير التنمية والصحة والتعليم في المجتمع الفلسطيني والاسر الفقيرة في الشرق الاوسط وقدمت اكثر من 50 مليون دولار من خلال برامج للفلسطينيين في الضفة الغربية وغزة ولبنان والاردن في عام 2009.