قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق: بحثت لجنة الدفاع عن الحريات المدنية والعدل والشؤون الداخلية في البرلمان الاوروبي مع رئيس مجلس الشعب السوري الدكتور محمود الابرش اليوم اوضاع المهجرين العراقيين في سوريا والمعونات التي يقدمها الاتحاد الاوروبي لتحسين اوضاعهم.

واشار الابرش وفقا لبيان رئاسة مجلس الشعب الى ان سوريا احتضنت المهجرين العراقيين على مدى السنوات الماضية وقدمت لهم الخدمات الكفيلة بالتخفيف من معاناتهم. وذكر ان الحل النهائي لمعاناة المهجرين العراقيين يتمثل بعودتهم الى وطنهم وانهاء الاحتلال الاميركي للعراق واستتباب الامن والاستقرار فيه.

وكانت سوريا قد ابلغت الجامعة العربية في مذكرة انها تتحمل ملياري دولار سنويا منذ عام 2006 جراء استضافتها اكثر من مليون لاجئ عراقي هربوا من بلادهم واصفة مساهمة المجتمع الدولي في دعم الجهود السورية لتوفير المتطلبات الاساسية لهؤلاء بأنها ضعيفة.