قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد أحمدي نجاد أن إسرائيل تبحث عن ذريعة لمهاجمة قطاع غزة، محذرا تل أبيب من أي هجوم على القطاع.

طهران: حذر الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد السبت من ان اي عملية جديدة تشنها اسرائيل على قطاع غزة quot;ستقرب (الدولة العبرية) من موت محتومquot;.
وقال احمدي نجاد في خطاب القاه في سرجان جنوب شرق ايران ونقله التلفزيون ان الاسرائيليين quot;يبحثون عن ذريعة لمهاجمة غزةquot; القطاع الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الاسلامية (حماس).

وتابع quot;اقول للصهاينة وللذين يدعمونهم كفى جرائم. ان مغامرة جديدة لن تنقذكم بل ستقربكم من موت محتومquot;.
وجاءت هذه التصريحات ردا على تحذير وجهه نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي سيلفان شالوم اذ هدد حماس بquot;عملية عسكرية جديدةquot; ضد قطاع غزة ان لم تتوقف عمليات اطلاق الصواريخ على اسرائيل.

وايران التي لا تعترف باسرائيل هي من كبار داعمي حماس. واثار احمدي نجاد مرارا استنكار قسم كبير من الاسرة الدولية بدعوته الى quot;ازالة اسرائيل عن الخارطةquot;.