قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال الوزير عبدالله الربيعة أن حياة الطفلتين السياميين منقطاع غزةمهددة بالخطر والحالات التي تشبه هذه الحالة لا تستطيع الاستمرار بالحياة

الرياض: اكد وزير الصحة السعودي عبد الله الربيعة السبت عدم امكانية إجراء عملية فصل توأمين سياميتين فلسطينيتين موجودتين حاليا في الرياض، لالتصاقهما خصوصا عند القلب، كما نقلت عنه وكالة الانباء الرسمية (واس) السبت.
وقال الوزير الذي يرأس الفريق الطبي والجراحي لعمليات فصل التوائم السيامية quot;اتضح لنا ان حياة الطفلتين مهددة بالخطر والحالات التي تشبه هذه الحالة لا تستطيع الاستمرار بالحياة والفريق الطبي شرح ذلك امام والدي التوأمquot;.

واضاف اثر زيارته الطفلتين ريتال وريتاج في مدينة الملك عبد العزيز الطبية للحرس الوطني بالرياض انه quot;منذ وصولهما للرياض قبل عدة ايام وظروفهما الصحية غير مستقرة وتم تشكيل فريق طبي وجراحي متعدد التخصصات واجريت فحوصات دقيقة لاماكن الالتصاق شملت القلب والجهاز الهضمي والتنفس والكبدquot;.
وتابع quot;الفحوصات الطبية اوضحت ان حالتهما غير جيدة وتعانيان من التهابات بكتيرية حادة والتهاب بالصدر وتوجد مشكلة كبيرة بالقلب حيث وجد ان لديهما قلبين مشتركين ويعمل كقلب واحد وفيه عيوب خلقية كبيرة تعيق الحياة اضافة الى اشتراك بالكبد والجهاز الهضميquot;.

وكانت ريتال وريتاج ابو عاصي وصلتا الثلاثاء الى المدينة الطبية التي تعد من ابرز المراكز المتخصصة في فصل التوائم السيامية.
وكان سمح للتوأمين بمغادرة غزة عبر مصر الثلاثاء ونقلتا الى السعودية برعاية الملك عبد الله بن عبد العزيز.

وولدت ريتال وريتاج في 27 اذار/مارس في خان يونس بغزة حيث لا توجد مرافق طبية تسمح بمتابعة وضعهما.
واخضعت الطفلتان فور وصولهما الى الرياض لفحوصات اجراها فريق طبي يضم خصوصا وزير الصحة عبدالله الربيعة الذي اجرى شخصيا عدة عمليات لفصل التوائم السيامية في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية.

وشهدت هذه المدينة الطبية التي كانت تعرف باسم مستشفى الحرس الوطني، اكثر من 58 حالة لتوائم سيامية منذ العام 1990، وتم فصل 25 من هذه التوائم بنجاح بحسب مصدر رسمي.