قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حث رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني الولايات المتحدة يوم الاثنين على المساعدة في تخفيف التوترات مع الهند لكنه قال انه لا توجد أي خطط لان يجتمع مع نظيره الهندي على هامش قمة نووية في واشنطن.

واشنطن: قال رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني ان الرئيس الأميركي باراك اوباما اثار التوترات بين باكستان والهند اثناء لقائهما في البيت الابيض يوم الاحد. والتقى اوباما مع رئيس وزراء الهند في اجتماع منفصل في نفس اليوم.

وقال جيلاني quot;الرئيس اوباما ناقش معي كيف انه يريد... علاقات جديدة (بين الهند وباكستان). بالتأكيد فانه من مصلحة الجميع ان يقوم بدور -أيا كان هذا الدور- للتقريب بين باكستان والهند.quot;

وسأل الصحفيون جيلاني عن تفاصيل عرض اوباما للمساعدة في مسائل مثل تسوية النزاع في كشمير فقال انه هذا لم يناقش.

وسئل هل سيجتمع مع رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ اثناء وجودهما حاليا في واشنطن لحضور قمة الامن النووي فأجاب بانه لا توجد خطط لمثل هذا الاجتماع في الوقت الحالي.

وقال مسؤولون هنود ان سينغ قدم لاوباما قائمة بمخاوف الهند بشأن باكستان اثناء اجتماعهما يوم الاحد خصوصا فيما يتعلق بنشاط جماعة عسكر طيبة المتشددة التي مقرها باكستان والمسؤولة عن هجمات بومباي.

وتشكو نيودلهي من أن باكستان لم تكبح الجماعة او تعاقب اولئك المسؤولين عن الهجمات التي شنت في العاصمة المالية للهند في نوفمبر تشرين الثاني 2008 .