قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دعا نتانياهو إلى فرض عقوبات على ايران تستهدف صادراتها النفطيّة لإرغامها على التخلي عن برنامجها النووي.

واشنطن: اعتبر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين ان على الرئيس الاميركي باراك اوباما والمجتمع الدولي اتخاذ عقوبات تستهدف صادرات النفط الايرانية لارغام الجمهورية الاسلامية على التخلي عن برنامجها النووي.

وفي حديث مع قناة اي.بي.سي الاميركية قال نتانياهو quot;اذا منعتم ايران (...) من تصدير نفطها فانكم تسحبون منها قدراتها على التصفية (النفط) فينهار النظام. وفي رأيي ستكون عقوبات تؤدي الى الشللquot;. واعتبر رئيس الحكومة الاسرائيلية ان على واشنطن وحلفائها تخطي مجلس الامن الدولي -تفاديا لفيتو الصين وروسيا- للمصادقة على العقوبات التي يدعو اليها.

وتتهم اسرائيل على غرار حلفائها الاميركيين والغربيين ايران بالسعي الى امتلاك السلاح الذري تحت غطاء برنامج مدني وهو ما تنفيه طهران. وتامل الولايات المتحدة وحلفاؤها الغربيون في استصدار سلسلة جديدة من العقوبات في مجلس الامن الدولي بهدف ارغام الجمهوية الاسلامية على التخلي عن برنامجها النووي.

واضاف نتانياهو الاثنين ان quot;هناك مجموعة من النوايا الحسنة ومن الممكن التوصل الى عقوبات شديدة جداquot; معتبرا ايضا ان القادة الايرانيين quot;لا يشعرون بضرورة تقديم خياراتquot; وquot;هم يعلمون انهم تحت الاضواء لكنهم لا يفعلون شيئاquot;. واعلن وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي الاحد ان بلاده ستناقش خلال الايام القادمة مع الاعضاء ال15 في مجلس الامن خيارات جديدة في محاولة لاقناعهم بالتخلي عن فرض عقوبات جديدة.