روما: قال وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتّيني إن quot;إسرائيل تمتلك الآن فرصة كبيرة، بعد إقدامها على هذا الخطأ الذي لا يمكن تفسيرهquot;، حيث quot;بإمكانها جعله بادرة انفراج، لتسريع عملية السلامquot;، تعليقا على النتائج المترتبة على الغارات الإسرائيلية أمس ضد سفينة من الأسطول الحرية

وأضاف الوزير فراتيني في تصريحات متلفزة اليوم الثلاثاء، أن quot;العواقب لن تكون سهلة من حيث التقييم، ولن تكون طفيفة أيضاquot;، معربا عن أمله أن quot;لا تقرر الجامعة العربية في اجتماعها الذي دعت إلى عقده حول الأزمة، تجميد عملية السلامquot;، لأن هذا سيكون quot;كارثة، وخطوة لصالح أعداء السلامquot;، وخلص بالإعراب الوزير عن quot;الأمل في أن يسهم مجلس الأمن في تهدئة الوضع على الساحة الدوليةquot; على حد قوله

nbsp;