قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلن رؤساء البانيا ومقدونيا ومونتينيغرو وكوسوفو السبت اقامة منطقة للتنقل الحر بينها تسمح لمواطنيها بالانتقال من بلد الى آخر بدون تأشيرة.

بريزرن: قال رئيس كوسوفو فاتمير سيديو ان الدول الاربع ممثلة برؤسائها قررت اقامة quot;نظام شينغن مصغرquot;، في اشارة الى منطقة التنقل الحر للافراد التي اقامتها 25 دولة اوروبية معظمها اعضاء في الاتحاد الاوروبي.

واضاف سيديو خلال استقباله رؤساء الدول الثلاث الاخرى في بريزرن جنوب كوسوفو ان مبادرة كهذه quot;تدل على نضجنا لتطوير التكامل الاوروبيquot;.

واكد الرئيس الالباني بامير توبي ان قرار الدول الاربع هو quot;نداء الى شركائنا الاوروبيين لاعتبار التنقل الحر للاشخاص حقا اساسيا لكل مواطن يعيش ويعمل في منطقة البلقانquot;.

من جهته، قال رئيس مقدونيا جورج ايفانوف ان المنطقة حققت تقدما كبيرا quot;بالمقارنة مع ما كانت عليه قبل عشر سنوات فقطquot;.

وكان الاتحاد الاوروبي الغى في كانون الاول/ديسمبر فرض تأشيرات الدخول على الصري والمونتينغريين والمقدونيين الذين يحملون جوازات سفر البيومترية او التي تتضمن معطيات بيولوجية ويرغبون في التوجه الى دول مجال شنغن.

وتطمح البانيا وكوسوفو بدورهما في الاستفادة من هذا الاجراء.

كما تطمح كل دول البلقان في الانضمام الى الاتحاد الاوروبي.

وهو ثالث اجتماع يعقده رؤساء الدول الاربع خلال سنتين. وقد عقد الاجتماعان السابقان في البانيا ومقدونيا.

ولا تعترف صربيا باستقلال كوسوفو لذلك لم تدع الى الاجتماع.