قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

في حالة نادرة من نوعها يقرر فريق طبي سعودي تحديد عملية فصل التوائم السيامي العراقي رقيه وزينب يوم الجمعة المقبل بعد اجتماعات مطولة من أجل الحفاظ على حياة أحداهما بعد موافقة والدهما.

إيلاف ndash; الرياض: حدد الفريق الطبي المختص بفصل التوائم السيامي العراقي (رقيه وزينب) برئاسة الجراح السعودي د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة موعد عملية فصل التوأمان يوم الجمعة المقبل، بعد عقد عدة اجتماعات والقيام بعدد من الفحوصات الطبية الدقيقة، وبمشاركة كافة التخصصات الدقيقة بحضور والد التوأم من أجل دراسة حالتهم، إنفاذاً لتوجيهات العاهل السعودي.

وقال رئيس الفريق الطبي د. عبدالله الربيعة بأن حالة التوأم (رقيه وزينب) نادرة ومعقدة، حيث تشتركان في الورك والحوض والقناة الشرجية مع التصاق الجهاز البولي والتناسلي الخارجي، وتشتركان في الجزء السفلي من القناة الشوكية مع تداخل في الأعصاب السفلية، إضافة إلى أن إحدى التوائم (رقية) تعاني من عيوب خلقية كبيرة في الرأس تعيق الحياة، حيث يوجد تكيس للسحايا كبير خارج الرأس و ضمور، إضافة إلى خروج جذع المخ والمخيخ عن الرأس، مما أدت إلى بطء دقات القلب وتوقف في التنفس، الأمر الذي استدعى إلى سحب السوائل من الكيس عدة مرات وأخضع التوأم ( رقية ) للتنفس الاصطناعي من اجل الحفاظ على حياتها.

مؤكدا أن هذه الحالة تعتبر من الحالات التي يصعب الحياة معها، إذ تهدد حياة أختها ( زينب ) التي أظهرت الفحوصات الدقيقة أن وضعها مستقر، إلا أنها تعاني من عيوب بالمخ والحبل الشوكي مما يجعلها عرضة لعدم النمو المناسب للقدرات والتطور.

وأضاف أنه تم شرح حالة التوائم بدقة لوالدهم ومدى خطورة الوضع الذي يهدد حياه التوأم زينب من أختها مما يتطلب سرعة التدخل جراحياً لفصلهما وقبول نسبة خطورة تصل إلى 50% من هذه العملية.

كما أكد الفريق الطبي أن فرص الحياة للتوأم رقية ضعيفة جداً، الأمر الذي جعل الوالد يوافق على العملية من اجل الحفاظ على حياة ( زينب )، ليتم تحديد موعد العملية يوم الجمعة القادم.