قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مونتريال: وجه قطب الاعلام كونراد بلاك الذي افرج عنه في 21 تموز/يوليو بكفالة بعد سجنه بتهمة التزوير المالي، انتقادات لنظام السجون في الولايات المتحدة، معتبرا انه مكتظ بالمساجين، في تصريحات نشرتها السبت صحيفة ناشونال بوست الكندية.

وقال بلاك (65 عاما) الذي حكم عليه في 2007 بالسجن ست سنوات ونصف سنة بتهمة التزوير المالي وخرج بكفالة قيمتها مليوني دولار quot;ال2,4 مليون اميركي في السجن والملايين الذين ينتظرون محاكمتهم او الموضوعون قيد المراقبة القضائية هم فيلق من الاموات-الاحياء المنبوذين وفاقدي الصوتquot;.

واودع بلاك على مدى اشهر في سجن فلوريدا جنوب شرق الولايات المتحدة.

وكان بلاك الذي تخلى عن جنسيته الكندية ليصبح عضوا في مجلس اللوردات البريطاني يرئس لفترة ثالث امبراطورية اعلامية في العالم هي quot;هولينغرquot; تصدر صحفا من بينها quot;ديلي تلغرافquot; (بريطانيا) وquot;ناشونال بوستquot; (كندا) وquot;جيروزاليم بوستquot; وquot;شيكاغو صن تايمزquot;.