قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: اعلنت مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الانسانية القطرية (راف) هنا اليوم عن اطلاق حملة شعبية خلال الأيام القليلة القادمة لاغاثة الشعب الباكستاني في اطار الدعم القطري الرسمي والشعبي لمنكوبي الفيضانات التي اجتاحت أجزاء واسعة من البلاد.
وقال المدير العام لمؤسسة (راف) الشيخ عائض القحطاني في تصريح صحافي ان الحملة ستنطلق بعد ان تستكمل الاجراءات الخاصة بها من الجهات المعنية منوها بتجاوب الكثير من المحسنين في قطر لاغاثة المنكوبين بالمناطق المتضررة.
وأشار القحطاني الى ان (راف) تبرعت مسبقا بنحو 5ر3 مليون ريال كاغاثة عاجلة وستواصل مساعيها الاغاثية بالتعاون مع العديد من الشركاء المحليين والدوليين.
وأعلن ان المؤسسة ستوقع اتفاقية مع الهلال الأحمر القطري بهدف التنسيق والشراكة في تقديم المساعدات الاغاثية الطبية والغذائية والايوائية للمتضررين.
من جانبه قال رئيس ادارة المشاريع الخيرية بمؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الانسانية الدكتور علي العكبري ان المؤسسة تلقت نداء عاجلا من ادارة التنمية الدولية بوزارة الخارجية حثت فيه الجمعيات الخيرية القطرية على سرعة التحرك لاغاثة المنكوبين في باكستان تلبية لدعوة الهيئة الوطنية الباكستانية للاغاثة ومنظمة المؤتمر الاسلامي.
واكد العكبري ان الأولوية في الوقت الراهن للاغاثة الطبية لمواجهة الأمراض والأوبئة التي بدأت تنتشر جراء الفيضانات وانعدام المياه الصالحة للشرب.
واضاف ان المؤسسة ستقيم مخيمين طبيين في منطقة وادي سوات بالشراكة مع الهلال الأحمر القطري الذي يمتلك امكانات وخبرة واسعة في المجال الاغاثي الى جانب تقديم مساعدات غذائية وايوائية للمشردين الذين يصل عددهم الان الى نحو 18 مليون مشرد.
كما أعلنت جمعية قطر الخيرية عن مساعدات عاجلة لاغاثة المنكوبين جراء الفيضانات وأقامت مخيما يتسع لاربعة الاف شخص فيما اعلن الهلال الأحمر القطري عن تدخل عاجل لمواجهة كارثة الفيضانات ورصد نحو 5ر1 مليون ريال لهذه المهمة الانسانية.