قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رأى كاتب ألماني أنَّ وزير خارجيّته موافق ضمنًا على مبدأ إعدام المثليين.

برلين: قال الكاتب الألماني quot;دانييل شوامنتالquot; في مقال في صحيفة quot;الوول ستريت جورنالquot; الأميركية إن عدم اصطحاب وزير الخارجية الألماني غيدوفيسترفيليquot;المثلي جنسياquot; جويدو فيسترفيله لشريك حياته في رحلته الأخيرة إلى السعودية يمثل استسلاما لقواعد مضيفيه السعوديين.

وأشار الكاتب في مقال نشرته الصحيفة إلى أن وزير الخارجية الألماني المعروف بأنه مثلي جنسيا، يحب أن يسافر في رحلاته الرسمية إلى الخارج بصحبة رفيقه، إلا أنه عند زيارته لدول تعتبر المثلية الجنسية خارجة على القانون فإنه يسافر وحيدا.

وأضاف بقوله إن فسيترفيله نفسه تحدث عن وضع المثليين عالميا خلال مقابلة مع مجلة quot;بونتquot; الألمانية، وقال إن أكثر من 75 دولة لا تزال تضطهد المثليين. مشيرا إلى أنه في العديد من الدول الإسلامية ومن بينها السعودية وإيران والسودان، فإن المثلية الجنسية عقابها الموت.

وانتقد الكاتب سلوك وزير الخارجية الألماني بعدم اصطحاب رفيقهمعه في رحلته إلى الرياض، وقال إن فيسترفيله بشكل غير مباشر أثبت شرعية المعايير التي تطالب بالإعدام العلني للمثليين.